متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: أساس حدوث الابتلاءات..
  • (مؤثر) سوريا: مجزرة مروعة في مدينة الأتارب راح ضحيتها ما يقارب 53 شهيد مدني..
  • بطاقة: الجانب الأس الأساس..
  • بطاقة : هناك خوف من تأخر النصر..
  • كاريكاتير: الذنوب والمعاصي تقيدنا..
  • الحلقة (84) من برنامج "مسلمو الروهنجيا" حول فلم الروهنغيا اﻻضطهاد اﻷحمر..
  • يا أحرفي..
  • الروهنغيا الاضطهاد الأحمر.. فلم وثائقي..
  • في أقل من دقيقتين.. الدكتور مهدي قاضي "رحمه الله"..
  • سأظل أرقب رداً لا يوافيني!
  • موكب السحر..
  • في ركاب النور..
  • أحببت يا مهدي أمتك..
  • يا واعظاً بالسمت يا مهدي..
  • أبا عمرٍ نعمى لروحك مرقدا..
  • ما كان سراً في حياتك خافيا..
  • بطاقة: كلمات خالدة.. د. مهدي قاضي رحمه الله..
  • رحم الله الدكتور مهدي قاضي..
  • بابا شيلني يا بابا صرخات طفل تقطعت اطرافة بصواريخ روسيا التي تساقطت علي ريف ادلب اليوم لكن الأب عجر
  • مرئي | واقع الأمة .. الحقيقة المرة والوهم المريح | الشيخ / محمد راتب النابلسي
  • بطاقة: عندما نلمس الجانب الطيب في نفوس الناس..
  • يا أساتذتنا في السياسة .. ذكرونا مراراً وتكراراً بهذا الجانب ( دقيقة ونصف )
  • بطاقة: لا يكفيك أن تقف..
  • أجيالنا في خطر (١).. مبروك الصيعري..
  • مرئي: واقع الأمة .. الداء والدواء | لمجموعة من المشايخ والدعاة |
  • مرئي: نجنود الاحتلال يُعدمون اليوم الفتى قصي العمور (17 عاماً) ثم يسحلونه بكل همجيّة!
  • إعدام علماء المسلمين في بنجلاديش.. بمباركة عالمية وصمت عربي وإسلامي..
  • بطاقة: من عمل حسنة.. ومن عمل سيئة..
  • طفله عراقية قطعت ساقيها في مأساة الهجوم على الموصل... تبكي وتصرخ اريد ساقي انا ما زلت صغيره.. لا أريد شيء من الحياة أريد قدمي فقط.. (اللهم أيقظنا لمسؤولياتنا واغفر لنا وأصلح أحوالنا)
  • ماذا بعد كل هذه المحن في الأمة الاسلامية.. الدكتور محمد راتب النابلسي..
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    مشاركات الزوار
    الرئيسية > مشاركات الزوار
    الأم بين الشهادة والريادة..
    خميس النقيب
    22 جمادى الثانية, 1438

    يرقص قلبها إذا ضحك الوليد، لا تسعها الدنيا في خطوته ولاتكفيها الحياة في مشيته، تسمع نغم الدنيا في كلمته، وترى الحياة نورًا وجمالاً وهي تراه مع الصبية يلعب أو إلى المدرسة يذهب أو في حياته ينجح ويكسب..!! هذه هي الام..!!

    طعامك درها، وبيتك حجرها، ومنامك صدرها ومركبك ظهرها، تجوع لتشبع، وتسهر لتنام، فهي بك رحيمة وعليك صبورة وحليمة، إنها الام...!!

    الأم هي الروح في كل مكان، هي الشعاع الذي يمنحنا الأمن والأمان، والحضن الذي يعطينا العطف والحنان، والنبع الذي يغمرنا بالامل علي مر الزمان.

    الام روح مقدسة تبعث الالهام، وشمعة مشمسة تبدد الظلام، ومهندسة متمرسة تحث علي النظافة والنظام، و معلمة متحمسة تزرع الوئام وتنشر السلام، وطبيبة مخلصة تداوي الالام وتحقق الاحلام، وداعية حارسة تطلق الدعاء وتجمع الارحام.. الامان في حضنها، والغذاء في صدرها، والوفاء في قلبها، والفرح في لقائها، والنور في وجهها، والجنة تحت اقدامها، هي الكلمة الطيبة والشجرة المثمرة واللؤلؤة المضيئة، الجوهرة المكنونة، والدرة المصونة.

    الام تسهر بالليل وتتعب بالنهار، تهتم بالكبار وتخاف علي الصغار، تذبل لذبول وليدها، تغيب بسمتها إن غابت ضحكته، وتذرف دمعتها إن اشتد توعكه، وتحرم نفسها لتطعمه، وتلقي بنفسها لتنقذه، وتتحمل من الشقاء أمثال الجبال لترشده وتسعده.

    الحديث النبوي الشريف الذي يقول: "الجنّة تحت أقدام الأمهات"، اي أن الله قد جعل الجنة لها لأنها هي التي تبذل الجهد كله في صناعة الحياة للإنسان، وقد ورد في بعض الأحاديث، أن المرأة الحامل إذا ماتت أثناء نفاسها كان لها أجر الشهداء، فلها الثواب كما هو ثواب الشهيد، لأن الشهيد يحفظ بدمه للأمة عزتها وكرامتها، ويحمي أرضها وإنسانها.

    أما الأم، فهي التي تلد الشهداء والمجاهدين والعلماء والقادة والمصلحين، تحملهم أجنّة وتضعهم أطفالاً وترعاهم شباباً، وتحضنهم حتى لو بلغوا الخمسين والستين...!!

    كرمها الاسلام، وكافآها القران واعلي اجرها الرحمن، إنها الأم التي تعيش لاولادها وتنتظر الأيام الحاسمة في حياتهم وحياتها، تنتظر بشغف وحب ولدها حين ينجح ويلعب، حين يزرع ويكسب، حين يتزوج وينجب هل يكون لها - بعد كل ذلك - في ولدها نصيب أم كل جهودها وتضحياتها وآمالها تذهب أدراج الرياح؟! انها مدرسة..!! الأم مدرسة اذا اعددتها اعددت شعبا طيب الاعراق.

    كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه إذا آتي عليه إمداد أهل اليمن سألهم: أفيكم أويس بن عامر؟ حتي أتي علي أويس رضي الله عنه فقال له: أنت أويس بن عامر قال: نعم، قال: مِنْ مجراد ثم من قّرن (وهي بطن من قبيلة مراد)؟ قال: نعم، قال: فكان بك برص، فبرأت منه إلا موضع درهم؟ قال: نعم، قال: لك والدة؟ قال: نعم، قال: سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقول: 'يأتي عليكم أجويس بن عامر مع إمداد أهل اليمن من مراد ثم من قرن كان به برص، فبرأ منه إلا موضع درهم، له والدة هو بها برٌ لو أقسم علي الله لأبره، فإن استطعت أن يستغفر لك فافعل' فاستغفر لي، فاستغفر له، فقال له عمر: أين تريد؟ قال الكوفة، قال: ألا أكتب لك إلي عاملها؟ قال: أكون في غبراء الناس أحب إلي، أي في وسط الناس. وهكذا نرى أن هذا الحديث وضح لنا أن أويسا نال هذه المكانة بسبب مبالغته في البر بأمه والإحسان إليها، حتي جاء عن أصبغ بن زيد قال: إنما منع أويسا أن يقدم علي النبي صلي الله عليه وسلم بٌره بأمه، وكما أن البر بالأم والمبالغة في الإحسان إليها طريق الوصول والقرب لمرضاة الله تعالي.

    فهل يكفي لبرها يوم واحد في العام؟ ام برها واسعادها يظل مع المخلصين علي الدوام؟!! اهتم الاسلام بالوالدين - وخاصة الام - فاوجب برهما كبارا وصغارا، سفرا ومقاما، احياء وامواتا!

    في بعض المجتمعات - للاسف - وخاصة الاسلامية، بين ساعة واخري، بين يوم واخر، تجد من هو غير مسؤول وغير ادمي يفرغ اسرة من هذه الامومة فيقتل الام بلا سبب جوهري، ويغيب بلا ذنب خفي او ظاهري، فضلا عن الضرب والقذف والسب...!! فتحية لامهات الشهداء، وتحية اعظم للامهات الشهيدات في روضات الجنات...!!

    الام المجاهدة تملك الريادة وتسعي الي الشهادة، انها مدرسة اذا اعددتها اعدتت شعبا طيب الاعراق، في محاريب العلم تجدها، وفي ميادين الثقافة تجدها، وفي ساحات الجهاد تجدها وفي مواقف البذل والعطاء تجدها...!!

    لذلك امرالدين ببرها و إكرامها حية وميتة كيف؟!!

    عَنْ أَبي أُسَيْدٍ مَالِكِ بْنِ رَبِيعَةَ السَّاعِدِيِّ قَالَ:بينما نَحْنُ جلوس عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، إِذْ جَاءَهُ رَجُلٌ مِنْ بَنِي سَلَمَةَ، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، هَلْ بَقِيَ مِنْ بِرِّ أَبَوَيَّ شَيْءٌ أَبَرُّهُمَا بِهِ بَعْدَ مَوْتِهِمَا؟ فقَالَ: نَعَمْ، الصَّلَاةُ عَلَيْهِمَا، وَالِاسْتِغْفَارُ لَهُمَا، وَصِلَةُ الرَّحِمِ الَّتِي لَا تُوصَلُ إِلَّا بِهِمَا، وَإِكْرَامُ صَدِيقِهِمَا [أخرجه أبو داود في سننه]

    أربعة أشياء أنت مكلف بأن تقوم بها بعد موت الأب والأم: الدعاء والاستغفار، مع كل صلاة، "رب اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب" انهما سبب الوجود، ومصدر الرعاية ومنبع السعادة ومورد الدفئ والحنان، ولا تنسى صلة الرحم التي لا توصل الا بهما واكرام صديقهما...

    اللهم ارحم امي رحمة واسعة وارحم امهات المؤمنين اموات واحياء..

    عدد المشاهدات: 3923


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 05 ربيع الأول, 1439
    Skip Navigation Links
  • عاجزون أمام الزلازل!!
  • (مقاطع) بين الحسنات والسيئات..
  • مخالفات النساء..
  • (مرئي) في مؤتمر (كيف نهزم الإسلام) حضره ضباط استخبارات ويهود ونصارى كان من خططهم: وضع أشخاص ودعمهم لتغيير تفسير القرآن والأحاديث وإسقاط أقوال العلماء..
  • اعتزاز المسلم بدينه وإيمانه | د. عبدالرحمن المحمود..
  • عباد الرحمن.. أوصاف لازمة | أ.د. ناصر بن سليمان العمر.. (مقطع)
  • أخطاء في حياة النبلاء..
  • مائة عام على وعد بلفور والقادم أخطر..
  • هل تريد أن يختم لك بخير؟ | أ.د.عمر المقبل |مقطع قصير|..
  • لماذا إذاً نشتكي الفقر؟!
  • من معاني الرجوع إليه..
  • حقوق المرأة في الإسلام.. مجموعة تغريدات الشيخ محمد بن الشيبة الشهري..
  • التنشئة الاجتماعية وصناعة المشاعر..
  • وأدخلناهم في رحمتنا..
  • أيها الناعقون إلى متى؟
  • مما يميز المؤمن من المنافق الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.. د. محمد الهبدان..
  • ما الذي يدفع الآمر بالمعروف والنهي لفعله.. د. محمد الهبدان..
  • مرئي: مسؤول هولندي.. يوضح أن مشكلتهم الإسلام.. (رسالة لكل الأمة وليست لتركيا فقط)..
  • هذا الخبر استوقفني.. متى نشكر النعم؟!
  • نداء لكل من أسرف على نفسه || الشيخ عبد المحسن الأحمد.. (مقطع)
  • هل أنت مستعد لهذا السؤال؟!.. د. محمد الهبدان.. (مقطع)
  • كل ما حولك يتجدد فهل أنت حريص على تجديد إيمانك؟! د. محمد الهبدان..
  • الممانعة المجتمعية و أثرها في النهي عن المنكر | د.محمد السعيدي..
  • فيلم وثائقي بعنوان: قرامطة العصر..
  • توثيق العلاقة بين الواعظ والموعوظ..
  • نصيحة المسلمين..
  • برنامج الملف | الغرب والإسلام.. صراع هوية أم صراع مصالح؟ | مع د.علي حسين القحطاني..
  • ما بعد الغفلة!
  • طريق وحسبة!
  • تقرير CNN يظهر أن من يقف خلف حملة اسقاط الولاية كثير من المرتدات عن الاسلام (مقطع مترجم)
  • الليبرالية والفطرة..
  • عجزت عن التعبير..
      المزيد
      التصنيف: