متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: البطل المفقود!!
  • بطاقة: تقع عليهن..
  • بعد الاحتلال العسكري: طهران تغزو حلفاءها إعلامياً..
  • بطاقة: تسلط عليهم ببعض ذنوبهم..
  • بطاقة: أساس حدوث الابتلاءات..
  • (مؤثر) سوريا: مجزرة مروعة في مدينة الأتارب راح ضحيتها ما يقارب 53 شهيد مدني..
  • بطاقة: الجانب الأس الأساس..
  • بطاقة : هناك خوف من تأخر النصر..
  • كاريكاتير: الذنوب والمعاصي تقيدنا..
  • الحلقة (84) من برنامج "مسلمو الروهنجيا" حول فلم الروهنغيا اﻻضطهاد اﻷحمر..
  • يا أحرفي..
  • الروهنغيا الاضطهاد الأحمر.. فلم وثائقي..
  • في أقل من دقيقتين.. الدكتور مهدي قاضي "رحمه الله"..
  • سأظل أرقب رداً لا يوافيني!
  • موكب السحر..
  • في ركاب النور..
  • أحببت يا مهدي أمتك..
  • يا واعظاً بالسمت يا مهدي..
  • أبا عمرٍ نعمى لروحك مرقدا..
  • ما كان سراً في حياتك خافيا..
  • بطاقة: كلمات خالدة.. د. مهدي قاضي رحمه الله..
  • رحم الله الدكتور مهدي قاضي..
  • بابا شيلني يا بابا صرخات طفل تقطعت اطرافة بصواريخ روسيا التي تساقطت علي ريف ادلب اليوم لكن الأب عجر
  • مرئي | واقع الأمة .. الحقيقة المرة والوهم المريح | الشيخ / محمد راتب النابلسي
  • بطاقة: عندما نلمس الجانب الطيب في نفوس الناس..
  • يا أساتذتنا في السياسة .. ذكرونا مراراً وتكراراً بهذا الجانب ( دقيقة ونصف )
  • بطاقة: لا يكفيك أن تقف..
  • أجيالنا في خطر (١).. مبروك الصيعري..
  • مرئي: واقع الأمة .. الداء والدواء | لمجموعة من المشايخ والدعاة |
  • مرئي: نجنود الاحتلال يُعدمون اليوم الفتى قصي العمور (17 عاماً) ثم يسحلونه بكل همجيّة!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    مشاركات الزوار
    الرئيسية > مشاركات الزوار
    كتمان السر..
    حسن جابر الفيفي / من كتاب رسالةٌ قد تُحدث شيئاً
    19 ربيع الثاني, 1438

    خطأ كبير يقع فيه معظم الناس، ألا وهو الثقة بالناس مطلقاً والاسترسال إلى الأصدقاء بالحديث.

    فبلا شك أن من أشد الأعداء وأكثرهم عداوة هو الصديق المنقلب عدواً لأنه قد اطلع على خفي السر ونقاط ضعفك فاستغلها ضدك.

    وفي ذلك يقول الشاعر:

    احذر عدوك مرة = واحذر صديقك ألف مرة

    فلربما انقلب الصديق إلى عدو = فكان أعلم بالمضرة

    وربما أن بعضنا قد حصل له مثل هذا، فيجب التنبه لهذه النقطة الجديرة بالاهتمام.

    حتى وإن قلت بأن هذا الصديق لا يمكن أن يصدر منه مثل هذا أبداً، وأنا لم أخبره بسري إلا وهو ثقة وأقسمت على ذلك. فربما ضرك بطريقة غير مقصودة، كأن يستفيد منه من يريد لك الهلاك من أعدائك.

    قال أحدهم:

    عدوك من صديقك مستفاد = فلا تستكثرن من الصحاب

    وكما هو معروف وخاصة في وقتنا الحاضر أن معظم الناس لا يتمالكون أنفسهم من إفشاء أسرارهم. فإذا ظهر سرهم عاتبوا من أخبروا به ولكن بعد ماذا. وإني لأعجب من هؤلاء كيف لم يستطيعوا حفظ سرهم ثم يلقوا بالملامة على من أفشى سرهم.

    قال أحدهم:

    إذا المرء أفشى سره بلسانه = ولام عليه غيره فهو أحمق

    إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسه = فصدر الذي يستودع السر أضيق

    وقال آخر:

    لا تفش سرك ما استطعت إلى امرئ = يفشي إليك سرائر تستودع

    فكما تراه بسر غيرك صانعاً = فكذا بسرك لا محالة يصنع

    فما أروع تلك الأبيات من الشعر وما تحمله من فوائد، وهي على عكس قول أحدهم:

    كل علم ليس في القرطاس ضاع = كل سر جاوز الاثنين شاع

    حيث إني أختلف معه في الرأي، فأقول كل سر جاوز صاحبه شاع.

    ومن النادر بل شبه المستحيل أن تلقى صديقاً أو قريباً يحفظ سرك، فإذا أنت لم تستطع المحافظة عليه وأنت صاحب الشأن فكيف بمن هو بعيد عن ذلك؟.

    ولا شك أن لكتمان الأسرار فوائد كبيرة وفي إفشائه ضرر كبير ربما لا يشعر به الفرد إلا بعد أن يقع في ما كان يحذر منه،

    وخير مثال لنا في ذلك قصة يوسف عندما قص لأبيه رؤياه في قوله تعالى: ﴿ لأَبِيهِ يَا أَبَتِ إِنِّي رَأَيْتُ أَحَدَ عَشَرَ كَوْكَبًا...﴾ الآية سورة يوسف، فلما سمع أبوه بالرؤيا قال: ﴿ قَالَ يَا بُنَيَّ لَا تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَىٰ إِخْوَتِكَ ﴾

    فلما قص يوسف عليه السلام رؤياه كانت حاضرة زوجة يعقوب فأخبرت إخوته فحدث له ما حدث.

    لذا يجب علينا المحافظة على الأسرار وعدم إفشائها وأن لا نودع أسرارنا إلى طالبها فكما قيل فالطالب للسر مذيع.

    وهناك أمر آخر وهو أن كل منا يجب ويعز الآخر ولكن مع التعمق في الصداقة وكشف أسراره ونقط ضعفه، فإنها تقل المحبة خاصة وأنه أصبح مكشوفاً لدى الآخر وذهب بريق الغموض الذي كنا نشعر به معه لذلك يجب أن لا نكشف أنفسنا وأن لا نرخصها للآخرين مهما بلغت الصداقة.

    وأخيراً تمسك بالنصائح التالية:

    لا تتكلم فيما لا يعنيك، واحذر صديقك حتى الأمين، ولا تطلع أحداً على سرك، فمن علامات الجاهل الثقة بكل أحد.

    لا يحفظ السر إلا كل ذي كرم = والسر عند لئام الناس مبذول

    ---

    من كتاب رسالةٌ قد تُحدث شيئاً للمؤلف حسن جابر الفيفي

    تحرير: حورية الدعوة

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم « إذا دعا الرجل لأخيه بظهر الغيب قالت الملائكة: ولك بمثل »

    عدد المشاهدات: 1374


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 27 ربيع الأول, 1439
    Skip Navigation Links
  • إن تسخروا منا فإنا نسخر منكم كما تسخرون..
  • الناجحون في الحياة..
  • خطوات نحو النور..
  • وصفة لذوي القلوب الحيّة..
  • عاجزون أمام الزلازل!!
  • (مقاطع) بين الحسنات والسيئات..
  • مخالفات النساء..
  • (مرئي) في مؤتمر (كيف نهزم الإسلام) حضره ضباط استخبارات ويهود ونصارى كان من خططهم: وضع أشخاص ودعمهم لتغيير تفسير القرآن والأحاديث وإسقاط أقوال العلماء..
  • اعتزاز المسلم بدينه وإيمانه | د. عبدالرحمن المحمود..
  • عباد الرحمن.. أوصاف لازمة | أ.د. ناصر بن سليمان العمر.. (مقطع)
  • أخطاء في حياة النبلاء..
  • مائة عام على وعد بلفور والقادم أخطر..
  • هل تريد أن يختم لك بخير؟ | أ.د.عمر المقبل |مقطع قصير|..
  • لماذا إذاً نشتكي الفقر؟!
  • من معاني الرجوع إليه..
  • حقوق المرأة في الإسلام.. مجموعة تغريدات الشيخ محمد بن الشيبة الشهري..
  • التنشئة الاجتماعية وصناعة المشاعر..
  • وأدخلناهم في رحمتنا..
  • أيها الناعقون إلى متى؟
  • مما يميز المؤمن من المنافق الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.. د. محمد الهبدان..
  • ما الذي يدفع الآمر بالمعروف والنهي لفعله.. د. محمد الهبدان..
  • مرئي: مسؤول هولندي.. يوضح أن مشكلتهم الإسلام.. (رسالة لكل الأمة وليست لتركيا فقط)..
  • هذا الخبر استوقفني.. متى نشكر النعم؟!
  • نداء لكل من أسرف على نفسه || الشيخ عبد المحسن الأحمد.. (مقطع)
  • هل أنت مستعد لهذا السؤال؟!.. د. محمد الهبدان.. (مقطع)
  • كل ما حولك يتجدد فهل أنت حريص على تجديد إيمانك؟! د. محمد الهبدان..
  • الممانعة المجتمعية و أثرها في النهي عن المنكر | د.محمد السعيدي..
  • فيلم وثائقي بعنوان: قرامطة العصر..
  • توثيق العلاقة بين الواعظ والموعوظ..
  • نصيحة المسلمين..
  • برنامج الملف | الغرب والإسلام.. صراع هوية أم صراع مصالح؟ | مع د.علي حسين القحطاني..
  • ما بعد الغفلة!
      المزيد
      التصنيف: