متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: من يحمل؟!
  • بطاقة: هل السبب موجود؟!
  • العنف في الدعوة.. لا يأتي بخير..
  • الموعظة.. والطريق إلى القلوب..
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • مذبحة لشبونة.. أحد فصول محاكم التفتيش الدموية في الأندلس..
  • بطاقة: ما أحوج الأمة..
  • بطاقة: الغفلة في زمن الشدة!
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (2)
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (1)
  • بطاقة: علامة القبول..
  • بشارة لكل من أقبل على الله تعالى.. (مقطع)
  • نداء لأصحاب الخطايا | سلطان العمري.. (مقطع)
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • الدعاة والإجازة الصيفية.. وقفات للتأمل..
  • بطاقة: نقض الغزل!!
  • بطاقة: خسارة..
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • بطاقة: الطريق الوحيد..
  • بطاقة: فكيف بنا؟!
  • بطاقة: حينما اصطلحنا..
  • بطاقة: ننتصر..
  • بطاقة: طريق النصر..
  • بطاقة: حتى لا نكون السبب..
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • بطاقة: رمضان.. دفعة قوية..
  • بطاقة: يتوقعون النصر دون ثمن!!
  • بطاقة: هل نحن أهل لنصر الله؟!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    مشاركات الزوار
    الرئيسية > مشاركات الزوار
    وللفشلِ معكِ عداوة..
    حورية الدعوة
    12 ربيع الثاني, 1438

    هل جربت الفشل؟ أو قبلها، هل أحسست يوماً بالإحباط؟ أنك جربت جميع الوسائل الموصلة لإتمام أمر، ثم صدمتِ بتهاويه على أرض الواقع..؟!

    إذن.. هذي هي خطوتكِ الأولى (الواثقة) نحو النجاح..

    يقول ونستون تشرشل (النجاح هو القدرة على الانتقال من فشل إلى فشل دون أن تفقد حماسك)

    وبقراءة بسيطة في تاريخ الناجحين، ستكتشفين عاملاً مشتركاً بينهم، هو الفشل..!

    فأيٌ منهم، لم يصل ما وصله من النجاح إلا بعد محاولات فاشلة.. ربما أودت به للوصول إلى نتيجة ناجحة، وربما مهدت طريقاً لآخرين حتى يتمّوا طريق النجاح الذي توصل إلى بداياته..

    تعالي لنقرأ في حكاية أديسون.. مخترع الكهرباء.. الذي صُنف أنه (غير طبيعي).. فلم يتم تعليمه إلا في المنزل..

    طفلٌ غير عادي.. يمتلك أماً غير عادية أيضاً..!

    امرأة حاربت الفشل، في كونه متأخراً و(فاشلاً).. فتولت تعليمه منزلياً.. ودعمته معنوياً..

    وعندما وصل سنه الخامسة عشرة، كان قد فقد السمع تدريجياً، وفي يومٍ من الأيام.. اشتد الألم على أمه في إحدى الليالي وقرر الطبيب أنها تحتاج إلى جراحة ولكن عليها الانتظار للصباح، وعندما أخبره أديسون أنها لا تستطيع تحمل الألم حتى الصباح.. قال: (وماذا أستطيع أن أفعل؟ أحتاج إلى إضاءة.!)

    وسطر توماس في مفكرته... لا بد من إيجاد وسيلة للحصول على الضوء ليلاً أقوى من ضوء الشموع، فأجرى آلاف التجارب الفاشلة قبل الحصول على مصباح حقيقي... وكان تعليقه في كل مرة... هذا عظيم.. ولم يتوقف ولم يمل، ولم يحبط، حتى أن بعضهم نهره قائلاً: (لقد فشلت 9999 مرة، أنت فاشل عالمي! لماذا لا تتوقف عن هذه التجارب الفاشلة؟) ليجيئه ردّه: (الفاشلون هم أناس لم يعرفوا كم كانوا قريبين من النجاح حين توقفوا!)

    إلبرت إينشتاين.. لم يتحدث إلا بعد وصوله سن الرابعة.! ولم يقرأ حتى السابعة، ووصفه معلمه بأنه متخلف عقلياً، لكنه أثبت للعالم اليوم.. خلاف ما قيل عنه.. ولم تأخره تلك المعوّقات.

    وبعيداً عن كل هؤلاء.. تأملي في نجاح الرسول محمد عليه الصلاة والسلام.. وستكفيك الحكاية..!

    فرجلٌ أمّي.. قاد أمّة، وبدأ بث رسالةٍ كاملة في مجتمعٍ متعصب.. ورغم كل الإحباطات.. وعروض الآخرين عليه أن يتوقف.. أبى إلا أن يتمّ ما خرج لأجله صلى الله عليه وسلم.. رغم كل تخذيل.. ورغم كل ناعق مُحبط..

    لا يوجد في الحياة رجل فاشل، وإنما يوجد هناك رجل بدأ في القاع.. وبقي فيه.!

    فقبل أن تُمكّني شعور اليأس من تملككِ، تذكري أنك على بُعد خطوة فقط من النجاح.! فالدنيا تجارب.. وفشلنا في مرة، يعلمنا النجاح في المرة الأخرى..

    ألقي نظرة على مرات فشلكِ السابقة.. تُرى، لو مرّت عليكِ الآن.. هل ستتصرفين في تلك المواقف بنفس تصرفكِ يوم أخفقتِ؟ وهل ستجربين نفس وسائلك..؟

    بالتأكيد لا.. فتجاربكِ علمتكِ.. وفشلكِ في السابقة، علمك معنا النجاح في التي ستواجهينها عما قريب.. لا توجد أخطاء في الحياة، فقط هي تجارب، والتجارب غير الناجحة وإن فسرتها على أنها فشل أو إخفاق.. إنما هي (خبرات) تعلمنا كيف نكون أفضل، وأقوى..

    الفرق الوحيد.. هو بين أن تستسلمي.. وبين أن تقهري الظروف والمُحبّطات.. وتنجحي..!

    مجلة حياة العدد (96) ربيع ثاني 1429هـ

    تحرير: حورية الدعوة

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم « إذا دعا الرجل لأخيه بظهر الغيب قالت الملائكة: ولك بمثل »

    عدد المشاهدات: 2783


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 23 ذو الحجة, 1440
    Skip Navigation Links
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • كيف نستعد لشهر رمضان.. وصايا قيمة | الشيخ سعد العتيق.. (مقطع)
  • الاستعداد لشهر رمضان | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • عبادات وتصفيات في شعبان | مقطع من خطبة عطرة للشيخ صالح المنجد..
  • مقطع: شهر شعبان.. والخيرات المدخرات | د. عبدالله العسكر..
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (17)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (16)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (15)
  • وقفة محاسبة: مخافة الله وخشيته || حال الصحابة وحالنا المرير..(مقطع)
  • شيء يجب عليك أن تعرفه | مقطع..
  • وقفات مع مجزرة مسجدي نيوزيلندا | د. نايف العجمي.. (مقطع)
  • تأملات في سورة الكهف..
  • فإنك بأعيننا.. لكي تكون في المعية الإلهية || الدكتور محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • أسباب إبتعد عنها هى سبب شعورك بالاكتئاب والحزن والضيق والخوف والمرض | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • كن عزيزا بالله || د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • دعك من الدنيا فإنها فانية | الشيخ محمد حسين يعقوب.. (مقطع)
  • السر الرباني لاستجابة دعاءك | د. محمد سعود الرشيدي (مقطع)..
  • صحح رؤيتك | الشيخ محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • كيف تقنع ملحدًا بالإسلام في 3 خطوات؟ (مقطع)
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches