متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: وجدن السعادة..
  • بطاقة: لا نريدك صالحة..
  • بطاقة: ركزوا على أن يبعدوها..
  • الدعاة والظهور الإعلامي..
  • بطاقة: أنتِ أعلى..
  • بطاقة: إعتزي..
  • بطاقة: صغائر!!
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • الصين تحتجز أكثر من مليون مسلم من الإيغور في تركستان الشرقية.. (مقطع)
  • بطاقة: استخفاف..
  • بطاقة: لا تحتاج..
  • بطاقة: محرمات (2)
  • بطاقة: محرمات (1)
  • بطاقة: واجبات..
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • معركة الأرك (مرج الحديد)..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • بطاقة : لا بد أن يتغير..
  • بطاقة : إذا أرادت!!
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • بطاقة : دون أن يبتعدوا..
  • إنفوجرافيك.. معركة الزلاقة..
  • بطاقة: لا يمكن أن يعود!!
  • بطاقة: لنبدأ..
  • بطاقة: أين نحن!
  • وجدتُ قلبي في الصلاة..
  • بطاقة: على خطر!!
  • بطاقة: علامات..
  • معركة موهاكس.. يوم من أيام الله..
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    الإدارة في القرآن والسنة
    الرئيسية > الدعوة والإدارة > الإدارة في القرآن والسنة >
    المنهج الحسي في الدعوة النبوية وتطبيقاته..
    د. رمضان فوزي بديني / مهارات الدعوة
    12 جمادى الأولى, 1439

    تحدثنا فيما سبق عن نوعين من المناهج التي استخدمها الرسول صلى الله عليه وسلم في دعوته، وهما المنهج العاطفي، والمنهج العقلي.

    وفي هذه الحلقة نتحدث عن نوع آخر من المناج الدعوية، وهو المنهج الحسي أو التجريبي.

    تعريفه

    هو النظام الدعوي الذي يرتكز على الحواس، ويعتمد على المشاهدات والتجارب.

    أبرز أساليبه

    1- لفت الحس إلى التعرف على المحسوسات، للوصول عن طريقها إلى القناعات.

    2- أسلوب التعليم التطبيقي على وجه يشاهد المدعو كيفية التطبيق.

    3- القدوة العملية في تعليم الأخلاق والسلوك.

    4- تغير المنكر باليد.

    5- تأييد الأنبياء والرسل عليهم الصلاة والسلام بالمعجزات الحسية والخوارق.

    6- أسلوب “التمثيل المسرحي”.

    مواطن استعمالاته

    1- في تعليم الأمور التطبيقية العملية والدعوة إليها.

    2- يستخدم في دعوة العلماء والمتخصصين في العلوم التطبيقية.

    3- يستخدم في دعوة المتجاهلين للسنن الكونية.

    من خصائص المنهج الحسي

    1- سرعة تأثيره لاعتماده على المحسوسات.

    2- عمق تأثيره في النفوس البشرية.

    3- سعة دائرة، لاشتراك الناس جميعا.

    4- يحتاج في استخدامه إلى خبرة واختصاص([1]).

    تطبيقات نبوية في المنهج التجريبي

    استخدم النبي صلى الله عليه وسلم المنهج التجريبي الحسي في دعوته ومن هذه المواقف:

    أسلوب التعليم التطبيقي في تطبيق الأوامر الشرعية:

    كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم في تعليمه الصحابة للصلاة؛ حيث قال صلى الله عليه وسلم “صلوا كما رأيتموني أصلي”([2]). وكذلك في مناسك الحج قال صلى الله عليه وسلم “لتأخذوا عني مناسككم فإني؛ لا أدري لعلي لا أحج بعد حجتي هذه”([3]).

    أسلوب التطبيق العملي لسلوك الحسن:

    وقد أثنى القرآن الكريم على خلق النبي صلى الله عليه وسلم، قال تعالى: {وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ} (القلم: 4).

    وجاء في حديث طويل في قصة سعد بن هشام بن عامر حين قدم المدينة، وأتى عائشة رضي الله عنها يسألها عن بعض المسائل، فقال: “فَقُلتُ: يَا أُمَّ المُؤمِنِينَ أَنبئِينِي عَن خُلُقِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّمَ؟”.

    قَالَت: أَلَستَ تَقرَأُ القُرآنَ؟

    قُلتُ: بَلَى.

    قَالَت: فَإِنَّ خُلُقَ نَبِيِّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَسَلَّمَ كَانَ القُرآنَ.

    قَالَ: فَهَمَمْتُ أَن أَقُومَ وَلَا أَسأَلَ أَحَدًا عَن شَيْءٍ حَتَّى أَمُوتَ…الخ”[4].

    قال النووي رحمه الله تعالى:

    ” معناه: العمل به، والوقوف عند حدوده، والتأدب بآدابه، والاعتبار بأمثاله وقصصه، وتدبره، وحسن تلاوته “([5]).

    الأسلوب العملي في تغيير المنكر:

    من ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: “مَنْ رَأَى مِنْكُمْ مُنْكَرًا فَلْيُغَيِّرْهُ بِيَدِهِ فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِلِسَانِهِ فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِقَلْبِهِ وَذَلِكَ أَضْعَفُ الإِيمَانِ” (أخرجه مسلم، رقم 186).

    فالتغيير باليد هو أقوى درجات الإنكار، كما أخبر صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث.

    -------

    [1] المدخل إلى علم الدعوة: 198 وما بعدها (بتصرف).

    [2] ـ أخرجه البخاري، حديث رقم 802.

    [3] ـ أخرجه مسلم، حديث رقم 1297.

    [4] ـ رواه مسلم (746)

    [5] ـ”شرح مسلم” (3/268)

    عدد المشاهدات: 1655


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 17 جمادى الثانية, 1440
    Skip Navigation Links
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • دعك من الدنيا فإنها فانية | الشيخ محمد حسين يعقوب.. (مقطع)
  • السر الرباني لاستجابة دعاءك | د. محمد سعود الرشيدي (مقطع)..
  • صحح رؤيتك | الشيخ محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • كيف تقنع ملحدًا بالإسلام في 3 خطوات؟ (مقطع)
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
  • هاجر إلى ربك | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • (مقطع) أكبر مشكلة تواجه الإنسان | محمد راتب النابلسي..
  • (مقطع) طريق العودة الى الله..
  • أصلح نفسك وغيرها | محمد راتب النابلسي..(مقطع)
  • وجدتُ قلبي في الصلاة..
  • صانعة الأجيال..
  • عشر ذي الحجة.. المستحب والممنوع..
  • استيقظوا يا عباد الله!! | الدكتور محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • ١٢ وصية لاغتنام عشر ذي الحجة..
  • الداعية في ليالٍ عشر..
  • المرجفون الجدد..
  • استغلال الاجازة الصيفية..
  • أعلى ذروة الرجولة!! | الشيخ سعد العتيق (مقطع)
  • (نشيد) كل الخرائط قد تاهت ببوصلتي..
  • لحظات الحياة الحرة..
  • ابدأ بنفسك واحتسب..
  • صيحة نذير لإيقاض الغافلين | أول ما يبدأ به كل غافل وكلنا غافلون "رقدة الغفلة" (مقطع)
  • سأقبل يا خالقي | نشيد..
  • الإعلام الخائن والإرهاب الناعم | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • (مقطع) مضت أيام رمضان..
  • (مقطع) كيف تكون مقبولًا في العشر الأواخر بإذن الله؟
  • ليلة القدر فرصة العمر | الشيخ محمود الحسنات..
  • العشر الأواخر | أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • العشر الأواخر | الشيخ محمد المنجد.. (مقطع)
  • أتى رمضان | منصور السالمي.. (نشيد)
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches