متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: تسهيل المعاصي!!
  • بطاقة: استحقوا العقوبة!!
  • المرأة الداعية كيف تنجح في دعوتها..
  • الإعلام الخائن والإرهاب الناعم | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • بطاقة: يخافون منها..
  • بطاقة: مشكلة أمتنا!!
  • بطاقة: من علامات قبول الأعمال..
  • (مقطع) مضت أيام رمضان..
  • (مرئي) خطورة اتباع الهوى | أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • بطاقة: أهلاً لنصر الله!!
  • بطاقة: حتى يرجع رمضان!!
  • خطايا القلوب..
  • بطاقة: الشرف المفقود..
  • بطاقة: غافلين عن السبب!!
  • بطاقة: أخرج من القصعة..
  • بطاقة: هزائم مباشرة..
  • كفارات الذنوب | الشيخ سعد العتيق (مرئي)
  • الحبس النافع..
  • بطاقة: لا نملك إلا الدعاء!!!
  • سوريا - الغوطة: طفل عالق تحت أنقاض منزله جراء غارة على عربين 06 03 2018..
  • متى آخر مرة بكيت حزنا على معصيتك؟ (مقطع)
  • شهداء بقصف جوي على قرية كفرسجنة بإدلب 10 03 2018..
  • بطاقة: أمر مهم..
  • قيل وقال..
  • بطاقة: أنُنْصر؟!!
  • بطاقة: الحل الجذري..
  • شهداء وجرحى مدنيين نتيجة الغارات التي استهدفت مدينة عربين في الغوطة الشرقية 09 02 2018..
  • مجزرة في بلدة حاس بريف إدلب الجنوبي نتيجة الغارات الروسيّة التي استهدفت البلدة 09 02 2018..
  • بطاقة: أمة تريد النصر..
  • بطاقة: إصرار واستمرار!!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    متفرقات وسائل وتجارب معينة
    الرئيسية > وسائل وتجارب مُعينة > متفرقات وسائل وتجارب معينة >
    الطاعة طريق للتوبة..
    محمد بن عبد الله العويد / نوافذ
    17 صفر, 1436

    هناك تلازم أغلبي بين ارتكاب المعصية – وبالذات الكبيرة -  وبين الضعف في فعل الطاعة، وكلما ازداد ارتكاب المعصية ازداد ترك الطاعة، ويكون السبيل للتغيير – شرعاً - مشتملاً على هذين الأمرين لأن التوبة تعني فعل الطاعة وترك المعصية، لكن لو تأملنا في حال العاصي؛ لوجدنا أنه لم يتعمد ابتداءً ترك الطاعة، لكنه تركها عندما أغرق في المعصية، وهذا التأمل يجعلنا نكتشف أنه ربما يكون الحل تماماً كتركه للطاعة، فيكون فعله للطاعة حافزاً لترك المعصية   .

    والسؤال المهم: لماذا هذا الحل؟

    والجواب عنه أن من يريد التوبة ربما يكون متشبثاً بالمعصية وتركه لها صعب؛ فيستصعب الحل إذا كان شرطاً للتوبة لكن إذا كان من ضمن الحلول فعل الطاعة للتغلب على ارتكاب المعصية فحينئذ يكون سبيل التوبة سهلا عليه .

    ولذا فنحن نجد كثيراً ممن استقاموا، كانت استقامتهم بسبب فعلهم للطاعات، ولم يكن ترك المعصية سبباً رئيساً كفعلهم للطاعات .

    وينبغي التنبه إلى أننا هنا لا ندعو إلى تهميش المعصية وارتكابها ولكننا نعيش ظرفاً في إقناع العاصي بترك معاصيه عن طريق السبيل التي تصلح له وتؤثر فيه .

    ولهذه الطريقة فوائد :

    أولاً: أن هذه الطريقة تكون نتائجها أوقع لأن النفوس جبلت على الضعف أمام المغريات والمعاصي، فلو كان السبيل الوحيد للتوبة ترك المعاصي مرة واحدة لكان في هذا صعوبة أن يطبق هذا المفهوم، بسبب ضعف الإيمان .

    ثانياً: أن هذه الطريقة ليست دعوة للمعصية لأن الشخص في أصله عاصٍ .

    ثالثاً: أن فيها تحقيقاً لنصف التوبة وهو الإقبال على الطاعة، وتحقيق النصف أولى من عدم تحقيق شيء .

    وقد يتساءل شخص ما عن شرعية هذه الطريقة، وذلك لأن التوبة تعني الانخلاع من المعاصي والتجرد بالطاعة لله تعالى، وهذا الكلام وإن كان صحيحاً إلا أن مفهوم التوبة بهذا الاعتبار يعني المحصلة من التوبة بينما الاعتبار الأشمل لها، يعني الرجوع إلى الله بفعل الطاعة وترك المعصية، والتوبة متلازمة مع فعل الطاعة كتلازمها مع ترك المعصية بمعنى أن المغفرة من فعل المعاصي من نواتج الطاعات كما هي من نواتج ترك المعاصي، ومن الأدلة التي تثبت هذا المفهوم وتوضحه :

    1- قوله تعالى :

    وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ [العنكبوت : 45] .

    فالصلاة طاعة، بل هي أعظمها، ومع ذلك هي طريق صحيح لترك المعاصي .

    2- عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع كيوم ولدته أمه"   متفق عليه. فالحج طاعة ومع ذلك فهي سبيل لمغفرة الذنوب .

    3- عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه. ومن قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه. ومن قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه.  متفق عليه. ورمضان بهذا الاعتبار سبب لمغفرة الذنوب .

    وهذه العبادات الثلاث العظيمة الصلاة والحج والصيام كلها طريق للتوبة، ولا نبالغ إذا قلنا إن كل طاعة يفعلها العاصي هي طريق مؤدٍّ إلى ترك المعصية، وهذا من فضل الله الواسع.

    عدد المشاهدات: 1404


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 07 ذو القعدة, 1439
    Skip Navigation Links
  • أعلى ذروة الرجولة!! | الشيخ سعد العتيق (مقطع)
  • (نشيد) كل الخرائط قد تاهت ببوصلتي..
  • لحظات الحياة الحرة..
  • ابدأ بنفسك واحتسب..
  • صيحة نذير لإيقاض الغافلين | أول ما يبدأ به كل غافل وكلنا غافلون "رقدة الغفلة" (مقطع)
  • سأقبل يا خالقي | نشيد..
  • الإعلام الخائن والإرهاب الناعم | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • (مقطع) مضت أيام رمضان..
  • (مقطع) كيف تكون مقبولًا في العشر الأواخر بإذن الله؟
  • ليلة القدر فرصة العمر | الشيخ محمود الحسنات..
  • العشر الأواخر | أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • العشر الأواخر | الشيخ محمد المنجد.. (مقطع)
  • أتى رمضان | منصور السالمي.. (نشيد)
  • الصوم الهادف.. والصائم الهداف..
  • (مقطع) ما هدفك في رمضان؟.. أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • شعبان.. تزكية القلوب والأعمال..
  • ماذا قبل رمضان؟
  • الاستعداد لرمضان..
  • شعبان ورفع الأعمال..
  • صفة الحجاب وفضله..
  • سبيل المخلصين.. (مقطع)
  • إلى كل من أسرف على نفسه (مقطع)
  • بين الصدِّيق والفاروق..
  • (مقطع) فوائد الصحبة الصالحة | الشيخ محمد المختار الشنقيطي..
  • (مقطع) حذارِ من احتقار الناس | أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • كفارات الذنوب | الشيخ سعد العتيق (مرئي)
  • الحبس النافع..
  • من لي بقائد..
  • أثر الإيمان على السلوك..
  • لنكن واقعيين..
  • من أعظم ما ينجي من الفتن | أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • متى آخر مرة بكيت حزنا على معصيتك؟ (مقطع)
  • إحذر من إيذاء المؤمنين بغير ما اكتسبوا! | أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • (مقطع) جهاد النفس والهوى الشيخ محمد راتب النابلسي..
  • الثبات في الدين في عصر الفتن والمتفرقين إلى أن يأتينا اليقين..
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches