متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: خسارة..
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • بطاقة: الطريق الوحيد..
  • بطاقة: فكيف بنا؟!
  • بطاقة: حينما اصطلحنا..
  • بطاقة: ننتصر..
  • بطاقة: طريق النصر..
  • بطاقة: حتى لا نكون السبب..
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • بطاقة: رمضان.. دفعة قوية..
  • بطاقة: يتوقعون النصر دون ثمن!!
  • بطاقة: هل نحن أهل لنصر الله؟!
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • مستعدون لاستقباله | حلقة بوح البنات | د. خالد الحليبي..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • بطاقة: رمضان.. فرصة للتغيير..
  • بطاقة: لم يصروا..
  • بطاقة: قانون التغيير..
  • قائد أكبر معركة بحرية في التاريخ | حازم شامان (مقطع)..
  • أيها الدعاة.. الدعوة عمل..
  • ملحمة القادسية وحرب الفيلة والنمور | حازم شامان (مقطع)..
  • بطاقة: أنت تستطيع..
  • بطاقة: صمام الأمان..
  • بطاقة: تغييب وتجهيل!!
  • لغة القرآن إلى أين؟
  • كيف أترجم الفكرة الدعوية إلى واقع؟
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    حكمها الشرعي
    الرئيسية > ضرورة الدعوة > حكمها الشرعي >
    كلنا.. دعاة
    خالد عبد العزيز الحماد
    06 صفر, 1432

    لجينيات ـ عندما تشاهد  أصحاب الديانات والشركيات  الفاسدة ، والمبادئء الخاطئة، وهم يزدحمون على معابدهم، ويقدمون أموالهم ويفنون أعمارهم  في سبيل هذه الضلالات.

    عندما تشاهد  أمة اليهود وعددهم 13مليون، وهم متنفذون في الدول المؤثرة على صناعة القرار العالمي ، ويسيطرون  على مؤسسات المال، والتقنية والإعلام .

    عندما تشاهد الصين القارة القادمة، وهي تتحرك بكاملها صغيرها ، وكبيرها غنيها ، وفقيرها  جاهلها ، وعالمها الكل يكدح، ويصنع ويتطور وينتج .

    عندما تطل برأسك على الأمم من حولك تجد هم في حركة وعمل دؤوب، حتى الكائنات والمخلوقات الصغيرة، وهي أمم  أمثالنا ((وما من دابة في الأرض ولا طائر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا في الكتاب من شيء)) ، فأمة النحل والنمل تحدثت عنها سور كاملة في القرآن، ولنا في جدها ودأبها وإتقانها لعملها وإنتاجها العضة والاعتبار.

    وبعد أن تعود من هذه الإطلالة ، وتنظر في واقع  أمتك تحزن أشد الحزن ، فهي تعبد رب عظيم وخالق مدبر رحيم بعباده ، يجيب الدعاء ويسمع النداء، وبين يديها كتاب عظيم وسنة ناصعة بيضاء، معها مشروع حياة، وطريق نجاة، ومع ذلك تجدها بعيده عن دينها منغمسة في لهوها.

    طبعا الأمة المسلمة فيها نماذج ناصعة يعملون ويكدحون من أجل نهضة هذه الأمة ، لكنهم قلة في عددها المليار والأربعمائة ، فلا بد من عودة لهذه الأمة , ولابد  من وعي وإفاقة لأبنائها ,  وأن يفرغوا طاقاتهم  في سبيل الرقي والنهوض بهذه الأمة،  فهم  مجدها وعزها وعصب حياتها .. والخطاب لا نحصره عند فئة معينة، ولا نخص به جماعة معينة، ولا نوقفه على الدعاة والمصلحين فقط ، وإنما الجميع مطالبون بأن يساهموا في بذل الخير ونشر الفضيلة، في رفعة هذه الأمة وعزتها،  وكذلك  لابد  أن نكون  جميعا على مستوى المرحلة وعلى وعي تام بالحدث، وأن نستفيد من جل وسائل التقنية التي لا تخالف تعاليم ديننا، وأن نسخرها في دعوتنا، ونشر قيم وأخلاق وتعاليم هذا الدين العظيم ..

    فهناك الكثير ليس في الدول الفقيرة بل في الدول الغنية، في أمريكا وأوربا من لم يسمع بهذا الدين، ولا يعرفه أو أنه يعرفه لكنه وصله مشوها ؛ لأن هناك منظمات معادية لا هم لها إلا صد الناس ومنعهم عن هذا الدين ، ومحاولة  تشويهه ، وإلصاق التهم به، وتمرير المصطلحات التي تقطر حقدا على الإسلام والمسلمين .. فهؤلاء بحاجة إلى تبليغهم هذا الدين، وعرضه لهم بطريقة واعية صافية ونحن نملك الحقيقة ومعنا كتاب حياة يجيب على كل الأسئلة بينما الكنيسة ترتبك وتتهرب من إحراجات الأسئلة فإنجيلهم مضطرب متعدد يوحنا ،مرقس ،متى، الأسلوب ركيك، والتحريف ظاهر ،وهناك في الغرب عقول كبيرة منصفة، ملت عبث وتخلف الكنيسة، وعندما يقدم لهم هذا الدين بطريقة واضحة ، فلاشك أنهم  سيدخلون فيه أفواجا ، فعلينا أن نبلغ وأن نسمعهم صوت الحق ومنهج الحياة بأسلوب بسيط ميسر، يقرب ولا ينفر ، يفصح  ولا يغمض، ومهما سقنا من التبريرات والتعليلات والأعذار فلا عذر فجهلهم بهذا الدين هو من تقصيرنا، وبعدنا عنهم، وتركهم لهذه المنظمات القائمة على تشويه الإسلام والمسلمين، فلابد من إنشاء المؤسسات ودعم القائمة وتفعيلها، وعقد الندوات واللقاءات وتأسيس القنوات التي تعرّف بالإسلام وتساهم في نشره .. فعلينا جميعا أن نستيقظ من غفلتنا ، وأن نعي واقعنا وأن نقدم خيرا لديننا ولأمتنا(( ومن أحسن قولا ممن  دعا إلى الله وعمل صالحا وقال إنني من المسلمين ))

    سطور أخيرة:

    أحسن القول أن تدعو إلى سبيل ربك  بجل الوسائل  المتاحة، وأن تتجدد وتتطور فالحياة متجددة متطورة ، وأن لاتنزوي وتتوقفن  وتسرد لنا حزمة من كلمات العجز والكسل، فرغم صعوبة المرحلة وقساوة الأزمة على الأمة، إلا أن تقدم العصر وتطور التقنية فرصة عظيمة لتبليغ رسالة الأمة.

    عدد المشاهدات: 4436


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 16 شوال, 1440
    Skip Navigation Links
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • كيف نستعد لشهر رمضان.. وصايا قيمة | الشيخ سعد العتيق.. (مقطع)
  • الاستعداد لشهر رمضان | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • عبادات وتصفيات في شعبان | مقطع من خطبة عطرة للشيخ صالح المنجد..
  • مقطع: شهر شعبان.. والخيرات المدخرات | د. عبدالله العسكر..
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (17)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (16)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (15)
  • وقفة محاسبة: مخافة الله وخشيته || حال الصحابة وحالنا المرير..(مقطع)
  • شيء يجب عليك أن تعرفه | مقطع..
  • وقفات مع مجزرة مسجدي نيوزيلندا | د. نايف العجمي.. (مقطع)
  • تأملات في سورة الكهف..
  • فإنك بأعيننا.. لكي تكون في المعية الإلهية || الدكتور محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • أسباب إبتعد عنها هى سبب شعورك بالاكتئاب والحزن والضيق والخوف والمرض | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • كن عزيزا بالله || د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • دعك من الدنيا فإنها فانية | الشيخ محمد حسين يعقوب.. (مقطع)
  • السر الرباني لاستجابة دعاءك | د. محمد سعود الرشيدي (مقطع)..
  • صحح رؤيتك | الشيخ محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • كيف تقنع ملحدًا بالإسلام في 3 خطوات؟ (مقطع)
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
  • هاجر إلى ربك | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • (مقطع) أكبر مشكلة تواجه الإنسان | محمد راتب النابلسي..
  • (مقطع) طريق العودة الى الله..
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches