متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: من يحمل؟!
  • بطاقة: هل السبب موجود؟!
  • العنف في الدعوة.. لا يأتي بخير..
  • الموعظة.. والطريق إلى القلوب..
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • مذبحة لشبونة.. أحد فصول محاكم التفتيش الدموية في الأندلس..
  • بطاقة: ما أحوج الأمة..
  • بطاقة: الغفلة في زمن الشدة!
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (2)
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (1)
  • بطاقة: علامة القبول..
  • بشارة لكل من أقبل على الله تعالى.. (مقطع)
  • نداء لأصحاب الخطايا | سلطان العمري.. (مقطع)
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • الدعاة والإجازة الصيفية.. وقفات للتأمل..
  • بطاقة: نقض الغزل!!
  • بطاقة: خسارة..
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • بطاقة: الطريق الوحيد..
  • بطاقة: فكيف بنا؟!
  • بطاقة: حينما اصطلحنا..
  • بطاقة: ننتصر..
  • بطاقة: طريق النصر..
  • بطاقة: حتى لا نكون السبب..
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • بطاقة: رمضان.. دفعة قوية..
  • بطاقة: يتوقعون النصر دون ثمن!!
  • بطاقة: هل نحن أهل لنصر الله؟!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    وسائل إلكترونية
    الرئيسية > وسائل وأفكار دعوية  > وسائل إلكترونية >
    الدعوة إلى الله تعالى عبر سؤال وجواب جوجل أو غوغل أو قوقل
    أ. د. عبدالله بن محمد الطيار/ صيد الفوائد
    03 شوال, 1433

    رسالة مهمة:

    هناك غاية محددة لوجود الجن والإنس، تتمثل في أداء مهمة سامية، من قام بها، فقد حقق غاية وجوده، ومن قصَّر فيها، باتت حياته فارغة من القصد، خاوية من معناها الأصيل.

    هذه الغاية المحددة: هي عبادة الله وحده، كما شرع لعباده أن يعبدوه، ولا تستقيم حياة العبد كلها، إلا على ضوء هذه المهمة والغاية.قال - تعالى -: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ}

    والدعوة إلى الله - عزَّ وجلَّ - من أفضل الأعمال، وأقرب القربات، وأوجب الواجبات، وعد القائمين بها أجرًا عظيمًا وثوابًا جزيلاً في الدنيا والآخرة، بل إن الله - جل وعلا - جعلها شعارًا لأتباع الرسل.

    ولقد كان هؤلاء وهم خيار عِباد الله - تعالى - يهتمون بالدعوة أبلغ الاهتمام، وهكذا حال من سلك دربهم من صالحي الأمة ومصلحيها، وهذا الاهتمام الملحوظ يرجع لأسباب؛ منها:

    (1) أن الله - تعالى - أعلا منزلة الدعاة؛ حيث قال - تعالى -: {وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنْ الْمُسْلِمِينَ} [فصلت: 33].

    (2) دعاء النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - لمن بلَّغ قوله إلى غيره؛ حيث يقول: ((نضَّر الله امرأً سمع مقالتي فبلغَّها؛ فرُبَّ حامل فقه غير فقيه، ورُبَّ حامل فقه إلى من هو أفقه منه))

    ، ومعنى نضَّر الله: هذا دعاء له بالنضارة، وهي النعمة والبهجة.

    (3) الحرص على هداية الناس له فضل عظيم، قال رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم – ((فو الله لأن يهدي الله بك رجلاً واحدًا، خير لك من حُمر النعم)) . و: قال رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((من دلَّ على خير، فله مثل أجر فاعله))

    وحينما ننظر إلى سيرة الرسول - صلَّى الله عليه وسلَّم نجده ؛يدعوا من أحبوه ومن أبغضوه، ومن استمع إليه، ومن أعرض عنه، بل يوجه دعوته إلى من آذاه؛ لأن الدعوة تكليف من الله لا بد من القيام كسائر التكاليف الشرعية.

     

    ولم يخص - صلَّى الله عليه وسلَّم - مكانًا دون غيره للدعوة؛ بل كان يدعو في المسجد، والطريق، والسوق، والحضر، والسفر، بل وحتى في المقبرة، وعلى رأس الجبل لم يترك الدعوة.

    وكان - صلَّى الله عليه وسلَّم - يستغل المواسم وأماكن تجمع الناس؛ ليكون ذلك أبلغ في دعوته، ولتصل أكبر عدد من الناس، واستمر - صلَّى الله عليه وسلَّم - في أداء هذه المهمة الجليلة مشمرًا عن ساعديه، باذلاً كل ما في وسعه، مستخدمًا كل وسيلة متاحة، متحملاً كل أذى في سبيل إبلاغ الدعوة وإخراج الناس من الظلمات إلى النور.

    وقد امتلأت سيرته وفاضت بالمواقف الدعوية الرائدة التي تتمثل فيه القدوة العملية للدعاة والعلماء والمصلحين، وسبيله في ذلك ومنطلقه وقاعدته العريضة: {ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ} [النحل:125].

    أسأل الله بمنه وكرمه أن يحقق المقصود، وأن ينفع به، وأن يجعله ذخرًا لي ووالديّ وذُريتي، وأن يكون من العلم النافع الذي ينتفع به في الحياة وبعد الممات.

    وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

     


    أولاً: تحتاج بريد جوجل أو غوغل أو قوقل

     

    1/ أذهب إلى http://ejabat.google.com/ejabat/

    2/ نقوم بتسجيل الدخول إلى قوقل

    كما يظهر في الشكل التالي

     

    4/بعد الضغط على "تسجيل الدخول" يظهر الشكل التالي

     

    5/بعد كتابة البريد وكلمة المرور والضغط "تسجيل الدخول" يظهر الشكل التالي

     

    6/بعد الضغط على "بدء استخدام إجابات Google" يظهر الشكل التالي

    &مجال الدعوة هنا المسلمين&

    7/بعد الضغط "طرح سؤال" يظهر الشكل التالي

     

    8/بعد كتابة السؤال وكتابة الإجابة نضغط "نشر السؤال" فيظهر الشكل التالي


     

    &مجال الدعوة هنا غير المسلمين&

    9/نضغط مرة آخرى على "طرح سؤال" فيظهر الشكل التالي

     

    10/بعد كتابة السؤال وكتابة الإجابة نضغط "نشر السؤال" فيظهر الشكل التالي

    تنبيه مهم جداً

    هنا قمنا بكتابة الإجابة في مكان "تفاصيل إضافية" وهذا ليس مكان لها لكن اختصاراً للوقت

    والأفضل أن ندخل بحساب آخر ثم نقوم بالإجابات عن الأسئلة المطروحة من حسابنا الاول
     


     

    لتغيير الاسم ومطالعة إعدادات الحساب

    أ/ نضغط على "الرئيسية"

     

    ب/ بعد ذلك يظهر الشكل التالي

     

    ج/ بعد التعديل يظهر الشكل التالي وفيه الاعدادات كيف تتابع شخص آخر لتجيب عن اسئلته

    والحمد لله رب العالمين

    لا تنس: قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( إِذَا مَاتَ الإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَمَلُهُ إِلا مِنْ ثَلاثٍ : صَدَقَةٌ جَارِيَةٌ ، وَعِلْمٌ يُنْتَفَعُ بِهِ ، وَوَلَدٌ صَالِحٌ يَدْعُو لَهُ ) رواه مسلم

    فاحرص ان لا تموت حسناتك بموتك
     



    مجالات الدعوة عن طريق السؤال والجواب

    1- دعوة المسلمين بنشر الفتوى

    للحصول على الإسئلة والأجوب اللغة العربية :

    موقع الإسلام سؤال وجواب عربي

    فتاوى موقع الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله

    فتاوى موقع الشيخ محمد بن صالح بن عثيمين رحمه الله

    فتاوى موقع الشيخ صالح بن فوزان آل فوزان

    فتاوى موقع الشيخ عبدالله الجبرين

    فتاوى الشيخ عبدالرحمن السحيم

    شبكة السنة النبوية وعلومها

    فتاوى من موقع الإسلام اليوم

    فتاوى من موقع المسلم

    فتاوى الاسلام ويب

    الفتاوى الجامعة للمرأة المسلمة

    فتاوى للنساء

    البحث في مواقع الفتوى

    للحصول على الإسئلة والأجوب بلغات آخرى:

    موقع الإسلام سؤال وجواب انجليزي

    البحث في مواقع الفتوى

     


     

    2- دعوة الكفار

    مواقع دعوية آخرى بلغات :

    http://www.islam-guide.com 

    http://www.beconvinced.com

    http://www.plaintruth.org

    http://english.islamway.com

    http://www.todayislam.com

    http://www.islamunveiled.org

    http://islamicweb.com

    http://www.discoverislam.com/

    http://www.mp3quran.net/


    3- دعوة الشيعة

    أسئلة قادت شباب الشيعة إلى الحق

    http://www.saaid.net/Warathah/Alkharashy/40.htm


    عدد المشاهدات: 4507


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 17 ذو القعدة, 1440
    Skip Navigation Links
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • كيف نستعد لشهر رمضان.. وصايا قيمة | الشيخ سعد العتيق.. (مقطع)
  • الاستعداد لشهر رمضان | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • عبادات وتصفيات في شعبان | مقطع من خطبة عطرة للشيخ صالح المنجد..
  • مقطع: شهر شعبان.. والخيرات المدخرات | د. عبدالله العسكر..
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (17)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (16)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (15)
  • وقفة محاسبة: مخافة الله وخشيته || حال الصحابة وحالنا المرير..(مقطع)
  • شيء يجب عليك أن تعرفه | مقطع..
  • وقفات مع مجزرة مسجدي نيوزيلندا | د. نايف العجمي.. (مقطع)
  • تأملات في سورة الكهف..
  • فإنك بأعيننا.. لكي تكون في المعية الإلهية || الدكتور محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • أسباب إبتعد عنها هى سبب شعورك بالاكتئاب والحزن والضيق والخوف والمرض | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • كن عزيزا بالله || د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • دعك من الدنيا فإنها فانية | الشيخ محمد حسين يعقوب.. (مقطع)
  • السر الرباني لاستجابة دعاءك | د. محمد سعود الرشيدي (مقطع)..
  • صحح رؤيتك | الشيخ محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • كيف تقنع ملحدًا بالإسلام في 3 خطوات؟ (مقطع)
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches