متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: من يحمل؟!
  • بطاقة: هل السبب موجود؟!
  • العنف في الدعوة.. لا يأتي بخير..
  • الموعظة.. والطريق إلى القلوب..
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • مذبحة لشبونة.. أحد فصول محاكم التفتيش الدموية في الأندلس..
  • بطاقة: ما أحوج الأمة..
  • بطاقة: الغفلة في زمن الشدة!
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (2)
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (1)
  • بطاقة: علامة القبول..
  • بشارة لكل من أقبل على الله تعالى.. (مقطع)
  • نداء لأصحاب الخطايا | سلطان العمري.. (مقطع)
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • الدعاة والإجازة الصيفية.. وقفات للتأمل..
  • بطاقة: نقض الغزل!!
  • بطاقة: خسارة..
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • بطاقة: الطريق الوحيد..
  • بطاقة: فكيف بنا؟!
  • بطاقة: حينما اصطلحنا..
  • بطاقة: ننتصر..
  • بطاقة: طريق النصر..
  • بطاقة: حتى لا نكون السبب..
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • بطاقة: رمضان.. دفعة قوية..
  • بطاقة: يتوقعون النصر دون ثمن!!
  • بطاقة: هل نحن أهل لنصر الله؟!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    قصص العائدين
    الرئيسية > قصص العائدين >
    ولكني لم أفقه يومًا معنى كلمة (فلاح)! ..
    عبد الرحمن جمال العوسي / طريق الإسلام
    07 ربيع الثاني, 1436

    يقول:

    كنت شابًا أظن أن الحياة.. مالٌ وفير.. وفراشٌ وثير.. ومركِبٌ وطيء..! وكان يوم جمعة.. جلست مع مجموعة من رفقاء الدرب على الشاطئ.. وهم كالعادة مجموعة من القلوب الغافلة.. سمعت النداء (حي على الصلاة.. حي على الفلاح]..

    أُقسِم أني سمعت الأذان طوال حياتي؛ ولكني لم أفقه يومًا معنى كلمة فلاح..! طبع الشيطان على قلبي.. حتى صارت كلمات الأذان كأنها تُقال بلغةٍ لا أفهمها..! كان الناس حولنا يفرشون سجاداتهم.. ويجتمعون للصلاة..

    ونحن كنا نُجهِّز عدة الغوص وأنابيب الهواء..! استعدادًا لرحلة تحت الماء..!

    لبسنا عِدَّة الغوص، ودخلنا البحر.. بعدنا عن الشاطئ.. حتى صرنا في بطن البحر.. كان كل شيء على ما يرام.. الرحلة جميلة.. وفي غمرة المتعة..

    فجأة تمزَّقت القطعة المطاطية التي يُطبِق عليها الغواص بأسنانه وشفتيه لتحول دون دخول الماء إلى الفم.. ولتمده بالهواء من الأنبوب.. وتمزَّقت أثناء دخول الهواء إلى رئتي.. وفجأة أغلقت قطرات الماء المالح المجرى التنفسي... وبدأت أموت..!

    بدأت رئتي تستغيث وتنتفض.. تريد هواءً.. أي هواء..! أخذت اضطرب.. البحر مُظلِم.. رفاقي بعيدون عني..

    بدأت أدرك خطورة الموقف.. إنني أموت..!

    بدأت أشهق.. وأشرق بالماء المالح.. بدأ شريط حياتي بالمرور أمام عيني.. مع أول شهقة.. عرفت كم أنا ضعيف..

    بضع قطرات مالحة سلَّطها الله عليَّ ليُريني أنه هو القويُّ الجبار..

    آمنت أنه لا ملجأ من الله إلا إليه... حاولت التحرُّك بسرعة للخروج من الماء.. إلا أني كنت على عمقٍ كبير..

    ليست المشكلة أن أموت.. المشكلة كيف سألقى الله؟!

    إذا سألني عن عملي.. ماذا سأقول؟!

    أمَّا ما أُحاسَب عنه.. الصلاة.. وقد ضيَّعتها.. تذكرت الشهادتين.. فأردت أن يُختَم لي بهما..

    فقلت أشهـ.. فغصَّ حلقي.. وكأن يدًا خفية تطبق على رقبتي لتمنعني من نطقها..!

    حاولت جاهدًا.. أشهـ.. أشهـ.. بدأ قلبي يصرخ: ربي ارجعون.. ربي ارجعون.. ساعة.. دقيقة.. لحظة.. ولكن هيهات..

    بدأت أفقد الشعور بكل شيء.. أحاطت بي ظلمة غريبة.. هذا آخر ما أتذكَّر..!

    لكن رحمة ربي كانت أوسع.. فجأة بدأ الهواء يتسرَّب إلى صدري مرةً أخرى.. انقشعت الظلمة.. فتحت عيني.. فإذا أحد الأصحاب.. يُثبِّت خرطوم الهواء في فمي.. ويحاول إنعاشي.. ونحن ما زِلنا في بطن البحر.. رأيت ابتسامة على مُحيَّاه.. فهمت منها أنني بخير..

    عندها صاح قلبي.. ولساني.. وكل خلية في جسدي.. أشهد أن لا إله إلا الله.. وأشهد أن محمد رسول الله.. الحمد لله.. خرجت من الماء.. وأنا شخصٌ آخر..!

    تغيَّرت نظرتي للحياة.. أصبحت الأيام تزيدني من الله قُربًا.. أدركت سِرَّ وجودي في الحياة.. تذكَّرت قول الله: {إِلَّا لِيَعْبُدُونِ}[1]..

    صحيح.. ما خُلِقنا عبثًا..

    مرَّت أيام.. فتذكَّرت تلك الحادثة.. فذهبت إلى البحر.. ولبست لباس الغوص.. ثم أقبلت إلى الماء.. وحدي وتوجهت إلى المكان نفسه في بطن البحر.. وسجدت لله تعالى سجدةً ما أذكر أني سجدت مثلها في حياتي..! في مكان لا أظن أن إنسانًا قبلي قد سجد فيه لله تعالى.. عسى أن يشهد عليَّ هذا المكان يوم القيامة فيرحمني الله بسجدتي في بطن البحر ويُدخلني جنته.. اللهم آمين".

    ــــــــــــ

     [1]-الذاريات من الآية:56.

    عدد المشاهدات: 5893


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 18 ذو الحجة, 1440
    Skip Navigation Links
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • كيف نستعد لشهر رمضان.. وصايا قيمة | الشيخ سعد العتيق.. (مقطع)
  • الاستعداد لشهر رمضان | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • عبادات وتصفيات في شعبان | مقطع من خطبة عطرة للشيخ صالح المنجد..
  • مقطع: شهر شعبان.. والخيرات المدخرات | د. عبدالله العسكر..
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (17)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (16)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (15)
  • وقفة محاسبة: مخافة الله وخشيته || حال الصحابة وحالنا المرير..(مقطع)
  • شيء يجب عليك أن تعرفه | مقطع..
  • وقفات مع مجزرة مسجدي نيوزيلندا | د. نايف العجمي.. (مقطع)
  • تأملات في سورة الكهف..
  • فإنك بأعيننا.. لكي تكون في المعية الإلهية || الدكتور محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • أسباب إبتعد عنها هى سبب شعورك بالاكتئاب والحزن والضيق والخوف والمرض | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • كن عزيزا بالله || د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • دعك من الدنيا فإنها فانية | الشيخ محمد حسين يعقوب.. (مقطع)
  • السر الرباني لاستجابة دعاءك | د. محمد سعود الرشيدي (مقطع)..
  • صحح رؤيتك | الشيخ محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • كيف تقنع ملحدًا بالإسلام في 3 خطوات؟ (مقطع)
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches