متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: يتوقعون النصر دون ثمن!!
  • بطاقة: هل نحن أهل لنصر الله؟!
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • مستعدون لاستقباله | حلقة بوح البنات | د. خالد الحليبي..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • بطاقة: رمضان.. فرصة للتغيير..
  • بطاقة: لم يصروا..
  • بطاقة: قانون التغيير..
  • قائد أكبر معركة بحرية في التاريخ | حازم شامان (مقطع)..
  • أيها الدعاة.. الدعوة عمل..
  • ملحمة القادسية وحرب الفيلة والنمور | حازم شامان (مقطع)..
  • بطاقة: أنت تستطيع..
  • بطاقة: صمام الأمان..
  • بطاقة: تغييب وتجهيل!!
  • لغة القرآن إلى أين؟
  • كيف أترجم الفكرة الدعوية إلى واقع؟
  • الطريق.. والحقيقة..
  • بطاقة: من حال إلى حال..
  • بطاقة: غارق في السجن..
  • بطاقة: تخلى عن ثوبه!!
  • ضحايا بقصف للنظام على مدينة سراقب بإدلب 07 04 2019..
  • استشهاد طفل وجرح 20 مدني بقصف صاروخي للنظام على مدينة كفرنبل 07 04 2019..
  • اللحظات الاولى لاستهداف ميليشيات الأسد بالصواريخ العنقودية لمدينة سراقب بريف إدلب الجنوبي 07 04 2019..
  • بطاقة: حتى لا ننسى.. (2)
  • بطاقة: حتى لا ننسى.. (1)
  • بطاقة: بعد الأمة..
  • بعد مذبحة نيوزلندا.. هجوم جديد على مصلين في لندن (مقطع) 15 03 2019..
  • مقاطع من المجزرة الإرهابية بحق المسلمين في نيوزيلندا أثناء تأديتهم صلاة الجمعة 15 03 2019..
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    من ثلة الشرف والفخار
    الرئيسية > من ثلة الشرف والفخار >
    الشهيد بإذن الله مهند حلبي وجنارته المهيبة ...وصفت بأنها الأضخم منذ سنوات في الضفة "فيديو"
    26 ذو الحجة, 1436

     

    "يرجى خفض الصوت لوجود موسيقى"

     

    ------

     

    في انتفاضة الأقصى ..شهيد يضع صورة شهيد
    آخر تحديث : الأحد 04 أكتوبر 2015   14:52 مكة المكرمة

    "حسب ما أرى فإن الانتفاضة الثالثة قد انطلقت .. ما يجري للأقصى هو ما يجري لمقدساتنا ومسرى نبينا وما يجري لنساء الأقصى هو ما يجري لأمهاتنا وأخواتنا ،، فلا أظن أنا (أن)  شعب (شعبا) يرضى بالذل .. الشعب سينتفض ..  بل ينتفض".

    هذه هي آخر كلمات كتبها الشهيد مهند حلبي (الطفل/الشاب) الذي لم يكمل بعد عامه العشرين على صفحته الشخصية "فيسبوك".

    ومما سيلفت نظرك عند دخولك صفحة الشهيد مهند حلبي على "فيسبوك" أنه يضع صورة لشهيد أخر، فكانت أغلب التغريدات من قِبل أصدقائه تقول " شهيد يضع صورة شهيد" متمنيين الرحمة له، ويملئهم الحزن الممزوج بالفخر، فيما نشر أحد أصدقائه المقربين منشورا كتب فيه "حسب ما ترى أن الانتفاضة انطلقت، وأبيت إلا أن تلحق بـصديقك ضياء، وكنت السبب في انطلاقها! فـهنيئا لك الشهادة ولـ روحك ألف سلام".

    اسمه بالكامل .. مهند شفيق حلبي (19 عاما) من مواليد 17 نوفمبر 1995 من مدينة البيرة في رام الله بالضفة الغربية المحتلة، طالب حقوق في جامعة القدس، وهو الابن الأكبر لوالده.

    توجه مهند من رام الله إلى القدس استجابة لنداءات مرابطاتها وأطفالها، لينفذ عملية فدائية نوعية جاءت بعد يومين فقط من عملية مماثلة في نابلس، متسبباً بمصرع مستوطنين (حاخام متطرف وجندي إسرائيلي) وإصابة ثلاثة آخرين.

    وتبنت حركة الجهاد الإسلامي رسمياً عملية الطعن التي نفذها الشهيد مهند الحلبي مساء (السبت) في القدس المحتلة، وأظهرت منشورات على حساب مهند الشخصي اهتمامه الشديد بالأحداث المتصاعدة مؤخرا في القدس والضفة كذلك.

    ويُلاحظ عند تصفح حساب الشهيد على "الفيسبوك" مدى حالة الغضب التي كانت تنتابه جراء تصاعد انتهاكات الاحتلال والمستوطنين المتطرفين في باحات المسجد الأقصى المبارك ومدينة القدس المحتلة.

    وعلّق الشهيد على كلمة الرئيس محمود عباس في الأمم المتحدة، وقال: "كلمة جميلة أيها الرئيس، لكن عذراً نحن لا نعرف قدس شرقية وغربية.. فقط نعرف أن لنا قدسا واحدة غير مقسمة وكل بقعة فيها مقدسة".

    وأضاف "وعذراً يا رئيس فما يحدث لنساء الأقصى والأقصى لن توقفه الطرق السلمية فما تربينا على الذل، والدفاع عن حرمة الأقصى ونسائه هو شرفنا وعرضنا والدفاع عنه بأي شكل أو وسيلة يعتبر قانوني.. أشكر جهودك حضرة الرئيس".

    وأعلنت الشرطة الإسرائيلية مساء (السبت) عن هوية قتلى عملية القدس التي نفذها الشهيد مهند وهما الجندي "نحامياه بينيت" (22 عاما) ويسكن مستوطنة بيتار عيليت بالقدس المحتلة.

    أما القتيل الثاني فهو أحد كبار حاخامات مجموعة "عتيرت كوهنيم" المتطرفة بالقدس ويدعى "نحامية لفي" (41 عاما).

     

     المصدر: الجزيرة مباشر 

    عدد المشاهدات: 2557


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 14 رمضان, 1440
    Skip Navigation Links
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • كيف نستعد لشهر رمضان.. وصايا قيمة | الشيخ سعد العتيق.. (مقطع)
  • الاستعداد لشهر رمضان | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • عبادات وتصفيات في شعبان | مقطع من خطبة عطرة للشيخ صالح المنجد..
  • مقطع: شهر شعبان.. والخيرات المدخرات | د. عبدالله العسكر..
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (17)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (16)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (15)
  • وقفة محاسبة: مخافة الله وخشيته || حال الصحابة وحالنا المرير..(مقطع)
  • شيء يجب عليك أن تعرفه | مقطع..
  • وقفات مع مجزرة مسجدي نيوزيلندا | د. نايف العجمي.. (مقطع)
  • تأملات في سورة الكهف..
  • فإنك بأعيننا.. لكي تكون في المعية الإلهية || الدكتور محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • أسباب إبتعد عنها هى سبب شعورك بالاكتئاب والحزن والضيق والخوف والمرض | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • كن عزيزا بالله || د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • دعك من الدنيا فإنها فانية | الشيخ محمد حسين يعقوب.. (مقطع)
  • السر الرباني لاستجابة دعاءك | د. محمد سعود الرشيدي (مقطع)..
  • صحح رؤيتك | الشيخ محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • كيف تقنع ملحدًا بالإسلام في 3 خطوات؟ (مقطع)
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
  • هاجر إلى ربك | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • (مقطع) أكبر مشكلة تواجه الإنسان | محمد راتب النابلسي..
  • (مقطع) طريق العودة الى الله..
  • أصلح نفسك وغيرها | محمد راتب النابلسي..(مقطع)
  • وجدتُ قلبي في الصلاة..
  • صانعة الأجيال..
  • عشر ذي الحجة.. المستحب والممنوع..
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches