متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: أساس حدوث الابتلاءات..
  • (مؤثر) سوريا: مجزرة مروعة في مدينة الأتارب راح ضحيتها ما يقارب 53 شهيد مدني..
  • بطاقة: الجانب الأس الأساس..
  • بطاقة : هناك خوف من تأخر النصر..
  • كاريكاتير: الذنوب والمعاصي تقيدنا..
  • الحلقة (84) من برنامج "مسلمو الروهنجيا" حول فلم الروهنغيا اﻻضطهاد اﻷحمر..
  • يا أحرفي..
  • الروهنغيا الاضطهاد الأحمر.. فلم وثائقي..
  • في أقل من دقيقتين.. الدكتور مهدي قاضي "رحمه الله"..
  • سأظل أرقب رداً لا يوافيني!
  • موكب السحر..
  • في ركاب النور..
  • أحببت يا مهدي أمتك..
  • يا واعظاً بالسمت يا مهدي..
  • أبا عمرٍ نعمى لروحك مرقدا..
  • ما كان سراً في حياتك خافيا..
  • بطاقة: كلمات خالدة.. د. مهدي قاضي رحمه الله..
  • رحم الله الدكتور مهدي قاضي..
  • بابا شيلني يا بابا صرخات طفل تقطعت اطرافة بصواريخ روسيا التي تساقطت علي ريف ادلب اليوم لكن الأب عجر
  • مرئي | واقع الأمة .. الحقيقة المرة والوهم المريح | الشيخ / محمد راتب النابلسي
  • بطاقة: عندما نلمس الجانب الطيب في نفوس الناس..
  • يا أساتذتنا في السياسة .. ذكرونا مراراً وتكراراً بهذا الجانب ( دقيقة ونصف )
  • بطاقة: لا يكفيك أن تقف..
  • أجيالنا في خطر (١).. مبروك الصيعري..
  • مرئي: واقع الأمة .. الداء والدواء | لمجموعة من المشايخ والدعاة |
  • مرئي: نجنود الاحتلال يُعدمون اليوم الفتى قصي العمور (17 عاماً) ثم يسحلونه بكل همجيّة!
  • إعدام علماء المسلمين في بنجلاديش.. بمباركة عالمية وصمت عربي وإسلامي..
  • بطاقة: من عمل حسنة.. ومن عمل سيئة..
  • طفله عراقية قطعت ساقيها في مأساة الهجوم على الموصل... تبكي وتصرخ اريد ساقي انا ما زلت صغيره.. لا أريد شيء من الحياة أريد قدمي فقط.. (اللهم أيقظنا لمسؤولياتنا واغفر لنا وأصلح أحوالنا)
  • ماذا بعد كل هذه المحن في الأمة الاسلامية.. الدكتور محمد راتب النابلسي..
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    منكرات وواجبات
    الرئيسية > منكرات وواجبات >
    إساءة الظن بالناس.. نافذة إلى الهلاك..
    أم الفضل / رسالة الإسلام
    21 ذو الحجة, 1436

    إن السرائر وخفايها ودواخلها لا يعلمها إلا خالقها، لذلك أمر سبحانه خلقه ودعاهم إلى حسن الظن بالغير قال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ} الحجرات: 12.

    وحذر المصطفى صلى الله عليه وسلم قائلا: "إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث". رواه البخاري.

    ولا يخفى على أحد أن سوء الظن لا يثمر إلا الضغائن والخصومات وقطع الصلات والأرحام والشقاء في الدنيا والآخرة.. لذلك علينا أن ندرك عدة أمور حتى نأخذ الحيطة والحذر مما قد يوردنا تلك المهلكة:

    أولا: إن من مكائد وألاعيب الشيطان وأوليائه تدور حول الاستحواذ على القلوب ضعيفة الإيمان الغافلة عن التحصن بذكر الله، فينبت فيها إساءة الظن بالغير وتحديث النفس بمعايبه، حتى إذا استجابت أمرها بالتجسس والوقوع في الغيبة والبهتنان واستحداث الفضائح وإشاعة الفواحش والمنكرات قال تعالى: {وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ} البقرة:168.

    ثانيا: من يُسيء الظن بغيره إذا لم يفق ويتدارك موقفه تراه مدفوعا لتتبع عورات هذا الغير وتفقد زلاته والتنقيب عن سقطاته، فإذا به يعرض نفسه لعذاب الله الذي توعد من تتبع عورات الناس أن يتتبع عوراته، ومن تتبع الله عوراته لحقت به الفضيحة في بيته.

    ثالثا: أن راحة القلب وهناءه وسلامته من أذى الأفكار والخواطر المقلقة المكدرة للبال والمؤذية للنفس والمتعبة للجسد تكمن في إحسان الظن بالله أولا ثم بالناس.

    رابعا: إذا تسلل سوء الظن وجال في الخاطر تصور سلبي تجاه شخص فلا تتبع الهوى وكن له رادعا ولا تسايره بالتجسس من أجل التثبت، وإياك أن ترتب على الظنون مواقف قد تضر وتسيء إلى الآخر، فإن ذلك من الظلم والإثم وزرع الشقاق بدلا من الألفة والمحبة والتراحم، وفي الأثر: "إذا ظننت فلا تحقق من حسن عبادة المرء حسن ظنه". ضعفه الألباني

    خامسا: الانتباه إلى أن إساءة الظن بالغير مدخل خفي لتزكية النفس، وقد نهينا عن ذلك قال تعالى: {فَلَا تُزَكُّوا أَنْفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى}. النجم: 32. فيُتهم الغير بالمعايب وكأنه قد خلا من العيوب، لذا فإن إنزال النفس منزلة الغير يعيننا على التماس الأعذار ويجنبنا الحكم على النيات، قال عمر بن الخطاب: (لا تظن بكلمة خرجت من أخيك المؤمن شر وأنت تجد لها في الخير محملا)، وحسبنا أن سوء الظن من الكلام الذي إذا أصبنا فيه لم نؤجر وأن أخطأنا فيه كان الإثم عظيما جزاء البهتان والافتراء.

    سادسا: إحسان الظن بالغير يحتاج إلى مجاهدة عظيمة وتدريب النفس على التحلي بذلك الخلق حتى نتمكن من قطع الطريق على مصائد شياطين الإنس والجن، وعلينا الإحاح على الله بالدعاء طلبا للإعانة والتوفيق والعافية.

    قال أحد العلماء: أكمل العافية أن يعافيك الله من الناس ويعافي الناس منك.

    وقال الشافعي ـ رحمه الله-: من أحب أن يختم له بخير فليحسن الظن بالناس.

    عدد المشاهدات: 828


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 03 ربيع الأول, 1439
    Skip Navigation Links
  • عاجزون أمام الزلازل!!
  • (مقاطع) بين الحسنات والسيئات..
  • مخالفات النساء..
  • (مرئي) في مؤتمر (كيف نهزم الإسلام) حضره ضباط استخبارات ويهود ونصارى كان من خططهم: وضع أشخاص ودعمهم لتغيير تفسير القرآن والأحاديث وإسقاط أقوال العلماء..
  • اعتزاز المسلم بدينه وإيمانه | د. عبدالرحمن المحمود..
  • عباد الرحمن.. أوصاف لازمة | أ.د. ناصر بن سليمان العمر.. (مقطع)
  • أخطاء في حياة النبلاء..
  • مائة عام على وعد بلفور والقادم أخطر..
  • هل تريد أن يختم لك بخير؟ | أ.د.عمر المقبل |مقطع قصير|..
  • لماذا إذاً نشتكي الفقر؟!
  • من معاني الرجوع إليه..
  • حقوق المرأة في الإسلام.. مجموعة تغريدات الشيخ محمد بن الشيبة الشهري..
  • التنشئة الاجتماعية وصناعة المشاعر..
  • وأدخلناهم في رحمتنا..
  • أيها الناعقون إلى متى؟
  • مما يميز المؤمن من المنافق الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.. د. محمد الهبدان..
  • ما الذي يدفع الآمر بالمعروف والنهي لفعله.. د. محمد الهبدان..
  • مرئي: مسؤول هولندي.. يوضح أن مشكلتهم الإسلام.. (رسالة لكل الأمة وليست لتركيا فقط)..
  • هذا الخبر استوقفني.. متى نشكر النعم؟!
  • نداء لكل من أسرف على نفسه || الشيخ عبد المحسن الأحمد.. (مقطع)
  • هل أنت مستعد لهذا السؤال؟!.. د. محمد الهبدان.. (مقطع)
  • كل ما حولك يتجدد فهل أنت حريص على تجديد إيمانك؟! د. محمد الهبدان..
  • الممانعة المجتمعية و أثرها في النهي عن المنكر | د.محمد السعيدي..
  • فيلم وثائقي بعنوان: قرامطة العصر..
  • توثيق العلاقة بين الواعظ والموعوظ..
  • نصيحة المسلمين..
  • برنامج الملف | الغرب والإسلام.. صراع هوية أم صراع مصالح؟ | مع د.علي حسين القحطاني..
  • ما بعد الغفلة!
  • طريق وحسبة!
  • تقرير CNN يظهر أن من يقف خلف حملة اسقاط الولاية كثير من المرتدات عن الاسلام (مقطع مترجم)
  • الليبرالية والفطرة..
  • عجزت عن التعبير..
      المزيد
      التصنيف: