متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • إنفوجرافيك.. معركة الزلاقة..
  • بطاقة: لا يمكن أن يعود!!
  • بطاقة: لنبدأ..
  • بطاقة: أين نحن!
  • وجدتُ قلبي في الصلاة..
  • بطاقة: على خطر!!
  • بطاقة: علامات..
  • معركة موهاكس.. يوم من أيام الله..
  • الارتقاء بالدعوة في المدارس.. أفكار عملية..
  • فن اختيار الوقت في الموعظة..
  • الحرب الإلكترونية لتشويه الإسلام.. من سيتصدى لها؟
  • بطاقة: صفحة بيضاء..
  • بطاقة: وعاد الحجيج..
  • بطاقة: عتاب من القلب..
  • يوسف تيميرخانوف.. بطل شيشاني يترجل..
  • المسلمون في أوكرانيا.. آلام وآمال..
  • بطاقة: تسهيل المعاصي!!
  • بطاقة: استحقوا العقوبة!!
  • المرأة الداعية كيف تنجح في دعوتها..
  • الإعلام الخائن والإرهاب الناعم | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • بطاقة: يخافون منها..
  • بطاقة: مشكلة أمتنا!!
  • بطاقة: من علامات قبول الأعمال..
  • (مقطع) مضت أيام رمضان..
  • (مرئي) خطورة اتباع الهوى | أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • بطاقة: أهلاً لنصر الله!!
  • بطاقة: حتى يرجع رمضان!!
  • خطايا القلوب..
  • بطاقة: الشرف المفقود..
  • بطاقة: غافلين عن السبب!!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    منكرات وواجبات
    الرئيسية > منكرات وواجبات >
    وضعت جنبي؟!
    إيمان أحمد شراب/ الألوكة
    13 صفر, 1434

    باسمك اللهم وضعت جنبي، وبك أرفعه، فإن أمسكت نفسي فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين!

    أنا؟ هل أنا صالح؟ صالح بعد الذي اقترفتُ وأذنبتُ؟ ثم وبكل جرأة أطلب من الله أن يرحمني أو يحفظني! كيف؟ وقد فعلتُ ما فعلت؟ كيف وقد كنت قبل قليل أتابع ذلك المقطع البذيء في فضول ومتعة ونَهَم؟ كيف وأنا أعلم يقيناً أنّ العين تزني وزناها النظر!؟ وقد رأيت بعينيّ وأشبعتهما بما يُغضب الله ورسوله! كيف وأعلم تماماً أن الأذُن تزني وزناها أن تسمع ما لا يحبه الله ورسوله، وقد فعلتُ وسمعتُ ما يشرح صدر الشياطين والأبالسة؟

    فأين أنا من زمرة العباد الصالحين؟ الصالحون فيهم أبو بكر وعمر وعثمان وعليّ وخالد وعمرو وسعد ومعاذ وأبو عبيدة...

    فهل يُعقل أنّ مَن يشاهد الحرام ويملأ عينيه من الحرام أن يكون مع هؤلاء الأنقياء الأتقياء؟

    لقد جعل الله لي السمع والبصر والفؤاد لأؤدي حق الشكر له انتفاعاً ونفعاً وإحساناً.. ويْلي من الله.. ماذا فعلت؟

    ثمّ غداً.. إنْ طلع عليّ الصباح، سأقابل والديّ والأصدقاء والناس وسيسلمون عليّ وهم يظنون أني الشاب المحترم المهذب! وأنا والله لستُ كذلك! أنا الضعيف، أنا الجبان الذي يُذنب في بُعده عن الناس ظناً منه أنْ لا أحد يراه، أنا مَن انتهك حُرُمات الله في خَلوته، أنا مَن نسي أن اللهَ يراه، أنا مَن غفل عن ملائكةٍ أحصت وعدّت وكتبت..

    سامحني إلهي واغفر لي.. سامحني وتُب عليّ.. أخاف منك وأخشى عقابك.. أحبك وأطمع في رحمتك.. أحبك وأستغفرك.. سأجتهد أن أُطيعك وأتجنب ما يُغضبك كأني أراك.. لن أرى حراماً أو أسمعه في خلوتي.. لا أريد أن أكون ممن قال فيهم رسولك ورسولنا - صلى الله عليه وسلم -: "يصلّون كما تصلّون ويصومون كما تصومون ويأخذون من الليل كما تأخذون، غير أنهم إذا خلَوْا بمحارم الله انتهكوها"!..

    "باسمك اللهم وضعتُ جنبي، وبكَ أرفع".. أدعوك اقتداء برسول الله، أدعوك طمعاً في عفوك ورحمتك "فإن أمسكت نفسي".. إلهي لا تُمتني وأنتَ غير راضٍ عني.. "فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين" إلهي أحب أن أكون من الصالحين فاجعلني منهم.. "الله لا إله إلا هو الحي...".

    ما أجمل ابتسامتك والدي! ما أروعك وأنت راضٍ عني كما فعلت اليوم! لقد اكتشفتُ بعد طول غباء مني أنّ إرضاءك سهل: تقبيل رأسك المثقَلة بهمومنا ويدك المتفضِّلة علينا، والخضوع لرأيك حتى لو لم يناسبني، وكَفّ المراء واستبدال كلمة صغيرة جميلة به: حاضر أبي، وسأرْفع سروالي لأعلى قليلاً!سأداوم على ما كان مني اليوم في رضاك حباً في الله وبِراًّ بك... ﴿ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ * مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ... ﴾ [الفلق: 1، 2].

    تُنشر بالتعاون مع مجلة (منبر الداعيات)

    عدد المشاهدات: 6982


    موقع "عودة ودعوة" غير مسؤول عن التصريحات المسيئة أو استخدام عبارات استفزازية أو غير لائقة، وتصريحات الزوار تظل ملكًا لأصحابها دون أي مسؤولية على الموقع

    لا توجد تعليقات


    اليوم: 05 ربيع الأول, 1440
    Skip Navigation Links
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
  • هاجر إلى ربك | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • (مقطع) أكبر مشكلة تواجه الإنسان | محمد راتب النابلسي..
  • (مقطع) طريق العودة الى الله..
  • أصلح نفسك وغيرها | محمد راتب النابلسي..(مقطع)
  • وجدتُ قلبي في الصلاة..
  • عشر ذي الحجة.. المستحب والممنوع..
  • استيقظوا يا عباد الله!! | الدكتور محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • ١٢ وصية لاغتنام عشر ذي الحجة..
  • الداعية في ليالٍ عشر..
  • المرجفون الجدد..
  • استغلال الاجازة الصيفية..
  • أعلى ذروة الرجولة!! | الشيخ سعد العتيق (مقطع)
  • (نشيد) كل الخرائط قد تاهت ببوصلتي..
  • لحظات الحياة الحرة..
  • ابدأ بنفسك واحتسب..
  • صيحة نذير لإيقاض الغافلين | أول ما يبدأ به كل غافل وكلنا غافلون "رقدة الغفلة" (مقطع)
  • سأقبل يا خالقي | نشيد..
  • الإعلام الخائن والإرهاب الناعم | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • (مقطع) مضت أيام رمضان..
  • (مقطع) كيف تكون مقبولًا في العشر الأواخر بإذن الله؟
  • ليلة القدر فرصة العمر | الشيخ محمود الحسنات..
  • العشر الأواخر | أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • العشر الأواخر | الشيخ محمد المنجد.. (مقطع)
  • أتى رمضان | منصور السالمي.. (نشيد)
  • الصوم الهادف.. والصائم الهداف..
  • (مقطع) ما هدفك في رمضان؟.. أ.د. ناصر بن سليمان العمر..
  • شعبان.. تزكية القلوب والأعمال..
  • ماذا قبل رمضان؟
  • الاستعداد لرمضان..
  • شعبان ورفع الأعمال..
  • صفة الحجاب وفضله..
  • سبيل المخلصين.. (مقطع)
  • إلى كل من أسرف على نفسه (مقطع)
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches