متقدم
Skip Navigation Links
Skip Navigation Links

أمة الإسلام:

!!لا نؤخر تحرير القدس والأقصــــى وهو مهدد بالهدم! بذنوبنا

(لن تعود حتى نعود!!!) الشيخ محمد جميل العقاد 

  • بطاقة: من يحمل؟!
  • بطاقة: هل السبب موجود؟!
  • العنف في الدعوة.. لا يأتي بخير..
  • الموعظة.. والطريق إلى القلوب..
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • مذبحة لشبونة.. أحد فصول محاكم التفتيش الدموية في الأندلس..
  • بطاقة: ما أحوج الأمة..
  • بطاقة: الغفلة في زمن الشدة!
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (2)
  • بطاقة: التوديع الفعال لرمضان (1)
  • بطاقة: علامة القبول..
  • بشارة لكل من أقبل على الله تعالى.. (مقطع)
  • نداء لأصحاب الخطايا | سلطان العمري.. (مقطع)
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • الدعاة والإجازة الصيفية.. وقفات للتأمل..
  • بطاقة: نقض الغزل!!
  • بطاقة: خسارة..
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • بطاقة: الطريق الوحيد..
  • بطاقة: فكيف بنا؟!
  • بطاقة: حينما اصطلحنا..
  • بطاقة: ننتصر..
  • بطاقة: طريق النصر..
  • بطاقة: حتى لا نكون السبب..
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • بطاقة: رمضان.. دفعة قوية..
  • بطاقة: يتوقعون النصر دون ثمن!!
  • بطاقة: هل نحن أهل لنصر الله؟!
    المزيد
    القنوات التي تعرض الغناء والمسلسلات المحرمة تقصد إبعاد الأمة عن التمسك الحق بالدين وإلهاء وتخدير المسلمين
    حورية الدعوة
    الموضوعات
    حورية الدعوة
    قصة عجيبة ذكرها الشيخ عبد المحسن الأحمد في إحدى المحاضرات .. قمت بتفريغها وكتابتها بتصرف .. لما فيها من عبر وعظات وكرامات ودروس نتعلمها في حياتنا .. من كان لله كما يريد كان الله له
    حورية الدعوة
    قصة ذكرها الشيخ الأحمد في إحدى المحاضرات.. موقف عجيبا مؤثرا.. من عجائب الدعاء.. ﴿وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ * فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي﴾ ‏ما بين غمضة عين وانتباهتها..
    حورية الدعوة
    ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم في فضل قراءة سورة البقرة: أخذها بركة وتركها حسرة. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «اقرؤا سورة البقرة فإن أخذها بركة وتركها حسرة ولا تستطيعها البطلة»
    حورية الدعوة
    بينما كنت اقلب كتبي.. افتش في اوراقي القديمة.. وجدت ورقة – في ظرف – قديم.. دفعني الفضول.. فتحت الورقة فوجدت أسطرها.. كلماتها.. لها حرارة تختلج حنايا قلبي.. فاذا بها مسودة كتبتها ايام حياة والدي
    حورية الدعوة
    عائلة فقيرة مادياً وغنية نفسياً.... مكونة من رجل وزوجته وخمسة أولاد وابنتين ووالدة طاعنة قي السن، وكانت سكناهم في دارٍ خربة.... حياتهم تتسم بالبساطة.... رب الأسرة يعمل في حانوت يبيع به الخضار المختلفة وعند
    حورية الدعوة
    نعرض ـ فيما يلي ـ نماذج من حركة بعض الكافرين في سبيل الدنيا، أو خدمة أوطانهم، أو الدعوة إلى ملتهم، عسى أن يستحيي المقصَّرون منا في حق دينهم وأمتهم المسلمة، ويروا أنفسهم أحرى وأجدر
    حورية الدعوة
    حكي عن أحد الكرام أنه دعا جماعة من أصحابه إلى بستانه وعمل لهم وليمة وكان له ولد جميل الطلعة وقد كان ذلك الولد من بداية النهار وهو يخدم أضياف أبيه وفي آخر النهار صعد
    حورية الدعوة
    حكاية تعلمنا عن فضل الصدقة.. وخاصة الصدقة على اليتامى قال صلى الله عليه وسلم:{من مسح رأس يتيم لم يمسحه إلا لله كان له بكل شعرة مرت عليها يده حسنات، ومن أحسن إلى يتيمة أو
    حورية الدعوة
    يقول الكاتب فؤاد الرفاعي في كتابه (النفوذ اليهودي في الأجهزة الإعلامية والمؤسسات الدولية) : نجح اليهود في تنفيذ ما قرره البروتوكول الثالث الذي يقول: [سنُلهيهم بأنواعٍ شتَّى من التسلية: كالقمار، والملاهي، وإثارة العواطف، ونشر
    حورية الدعوة
    اليوم سمعت قي قناة المجد العلمية محاضرة لأحد المشايخ في برنامج (محاضرة اليوم) ذكر قصص عجيبة عجيبة يرويها لنا قصص عجيبة لأناس تعرضوا لبعض الكرب والابتلاءات من الله تعالى وفرج الله كربهم بفضل التجائهم
    حورية الدعوة
    يوم الخميس بتاريخ 1 / 1 / 1426هـ الساعة 9 ليلا على قناة المجد الفضائية برنامج منتدى الاستشارات بموضوعه المتميز كان ضيف الحلقة هو الشيخ عبد الرحمن المحرج حفظه الله ورعاه تكلم الشيخ حفظه
    حورية الدعوة
    أن ما يحدث اليوم في مجالس الرجال والنساء وخاصة مجالس النساء أمر مؤلم ومقلق من تسرب الأسرار الزوجية وحديث الزوج عن زوجته أو الزوجة عن زوجها سواء عن حسن نية، أو لكسب اهتمام الحضور
    حورية الدعوة
    أخواتي في الله.. بأي كلمات أعبر.. وبأي أسلوب أجيد.. إنها قصة.. كلمات تخرج منها أنينا وزفرات ندم.. لزوجة هي كتبتها بنفسها.. صرخة زوجة متوجعة.. نادمة.. تائبة.. قصتها.. تدعونا للتأمل.. وما هي الأسباب التي من
    حورية الدعوة
    أيها الأخوة / الأخوات الكرام.. أكتب لكم هذه القصة الواقعية - بتصرف - ذكرها فضيلة الشيخ عائض القرني في شريطه (المؤمن المسلم.. أول ليلة في القبر): ولدتك أمك باكياً مستصرخاً ** والناس حولك يضحكون
    حورية الدعوة
    عشت ما يقارب سبعة عشر عاماً بين عائلة كأن بينهم وبين الصلاة عداوة غريبة فلا أحظى برؤية الوالد يركع لله ركعة إلا في شهر الصوم، والوالدة إن أدت صلاتها في ذلك اليوم أدتها ساهية
    حورية الدعوة
    قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه (ما أسرع الساعات في اليوم، وأسرع الأيام في الشهر وأسرع الشهور في السنة وأسرع السنين في العمر) وبناء على ذلك فإن علينا ان نعمل في الزمن
    حورية الدعوة
    بعد أن أقيمت صلاة العشاء في المسجد الذي بجوار منزلي إذا بشاب في أوائل العشرين من عمره يمشي عن طريق (عكازين) حيث أن قدمه اليسرى مبتورة من أعلاها وضع العكازين في زاوية من وايا
    حورية الدعوة
    كي ننتمي لوجوهنا... نقطة اللا عودة هذه القصة ليست ضرباً من الخيال ولكنها قصة واقعية لعل في أبعادها وقفة نقف بها مع أنفسنا فبطلها قريب ليس ببعيد... فقد كان هذا الرجل مريضاً بمرض لم
    حورية الدعوة
    في العدد (22) نشرنا مشكلة الأخت (ع. م. ع) وملخصها أنها تشتكي وتقول (كنت في مبدأ استقامتي في غاية الحماس والاندفاع بالمعروف والنهي عن المنكر، وكنت أخطئ أحياناً في الأسلوب إلا أنني أجدد أسلوبي
    حورية الدعوة
    كشفت مجلة "دايركشنز" التي تصدرها المنظمة الصهيونية العالمية في (فبراير) 1982 في مقال كتبه (عوريد بنيون) أحد مستشاري الأمن بالخارجية الإسرائيلية أثناء حكم (بيغن) عن خطة لتقسيم العالم العربي إلى دويلات عرقية وطائفية على
    حورية الدعوة
    يتحدث الشيخ علي الطنطاوي، بارك الله في عمره، عن البيوت القديمة في الشام، حديثاً طيباً، اخترت منه هذه الكلمات: (كانت مصيفاً وكانت مشتى. كان من فيها حراً، لا يرى حرم جارٍ ولا يرى جار
    حورية الدعوة
    انتهت الإجازة والناس بين مُشرَّق ومُغرّب.. وكل نفس بما كسبت رهينة.. اجتمع الأصدقاء.. كلٌ يحكي ما رأى يورد ما شاهد! أحدهم سبقت ضحكته حديثه وهو يحكي رحلته إلى أمريكا وقصة هبوط الطائرة الاضطراري! أما
    حورية الدعوة
    هذه القصة لرجل من تركيا كان يعيش في أحد مدنها وكان رجلا فقيرا لا يملك مالاً كثيرا وكان من أمنيته أن يبني مسجدا جامعا يأتي الناس فيصلون فيه ويقرأون القرآن ويذكرون الله سبحانه وتعالى
    حورية الدعوة
    سلوا عنا ديار الشام ورياضها، والعراق وسوادها، والأندلس وأرباضها، سلوا مصر وواديها، سلوا الجزيرة وفيافيها، سلوا الدنيا ومن فيها، سلوا بطاح افريقية، وربوع العجم، وسفوح القفقاس، سلوا حفافي الكنج، وضفاف اللوار، ووادي الدانوب، سلوا
    حورية الدعوة
    ذهبت إلى المسجد لأداء صلاة الجمعة، وبينما المصلون يتلون كتاب الله إذ صعد الخطيب على المنبر، وكان موضوع خطبته الصبر. وعندما أسهب الإمام في ذكره بالآيات والأحاديث الدالة على عظمته نظرت إلى الصبر بعين
    حورية الدعوة
    كنت أرفل في أثواب الصحة والعافية ليس بي أدنى ألم أو أدنى نصب.. وكثيراً ما قرأت حديث المصطفى صلى الله عليه وسلم (من أصبح آمنا في سربه معافى في جسده فكأنما حيزت له الدنيا)
    حورية الدعوة
    يحكى أنه كان هناك ثلاثة ثيران أبيض وأحمر وأسود، وكان هناك أسد يتربص بهم ليأكلهم ولكنه لم يستطع؛ لأنهم متحدون ولا يخرجون إلا مجتمعين. وذات يوم سنحت فرصة للأسد بأن يطلب من الثور الأسود
    حورية الدعوة
    هل جربت الفشل؟ أو قبلها، هل أحسست يوماً بالإحباط؟ أنك جربت جميع الوسائل الموصلة لإتمام أمر، ثم صدمتِ بتهاويه على أرض الواقع..؟! إذن.. هذي هي خطوتكِ الأولى (الواثقة) نحو النجاح.. يقول ونستون تشرشل (النجاح
    حورية الدعوة
    فهو كلما التقى بي ودارت بيننا الأحاديث أعادني إلى عجلة حديث مكرر للمرة الألف وقال لي: يا دكتور! مالك وللقشور! لا يهتم بالقشور رجل حصل على أعلى الشهادات العلمية والجامعية مثلك، عليك بالجوهر واللب،
    حورية الدعوة
    نادر الحساوي: الوسط الفني ليس فيه صديق.. وكلهم غدارون وأصحاب مصالح خاصة *ما الدافع وراء اعتزالك الفن ولحاقك بركب العائدين؟ هذه الخطوة حسمت بها تردداً كان يتملكني منذ مدة، وأردت أن أريح نفسي من
    حورية الدعوة
    قصة واقعية عجيبة قمت بتفريغها -بتصرف- من كلمة للأخ عبد الرحمن الصالحي حفظه الله تعالى قصة ليتيمة ولما فيها من عبر قيمة مؤثرة فأحببتُ نشرها أسأل اللهُ أن ينفَعَ بها ﴿لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ
    حورية الدعوة
    يقول الكاتب البريطاني المعروف (توماس كارلايل) في كتابه (الأبطال) مدافعاً عن نبي الإسلام صلى الله عليه وسلم: (من العار أن يصغي أي إنسان متمدن من أبناء هذا الجيل إلى وهم القائلين بأن: دين الإسلام
    اليوم: 21 محرم, 1441
    Skip Navigation Links
  • عشر خطوات لتحبيب ابنتك في الحجاب..
  • أروع ما قيل عن عَظَمَةِ البكاء من خشية الله | د. محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • وظيفة الأمة والحاجة العظيمة لها | د. بندر الشويقي.. (مقطع)
  • نشيد جمال الوجود.. (مقطع)
  • كيف تستطيع التغلب على ضعف همتك للعبادة في رمضان؟ | الشيخ سعد العتيق..
  • مواقع التواصل وأثرها السلبي على العلاقات الإجتماعية..
  • وقتان شريفان في رمضان لا تفوتهما | د. خالد بن عبدالرحمن الشايع (مقطع)..
  • احذر وإياك الوقوع في هذه الأخطاء في شهر رمضان | الشيخ سعد العتيق (مقطع)..
  • حي على جنات عدن | الشيخ محمد صالح المنجد (مقطع)..
  • السلف وحرصهم على إخفاء العمل (سر النجاة) | الشيخ خالد السبت (مقطع)..
  • كيف نستعد لشهر رمضان.. وصايا قيمة | الشيخ سعد العتيق.. (مقطع)
  • الاستعداد لشهر رمضان | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • عبادات وتصفيات في شعبان | مقطع من خطبة عطرة للشيخ صالح المنجد..
  • مقطع: شهر شعبان.. والخيرات المدخرات | د. عبدالله العسكر..
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (17)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (16)
  • ومضات تربوية وسلوكية.. (15)
  • وقفة محاسبة: مخافة الله وخشيته || حال الصحابة وحالنا المرير..(مقطع)
  • شيء يجب عليك أن تعرفه | مقطع..
  • وقفات مع مجزرة مسجدي نيوزيلندا | د. نايف العجمي.. (مقطع)
  • تأملات في سورة الكهف..
  • فإنك بأعيننا.. لكي تكون في المعية الإلهية || الدكتور محمد سعود الرشيدي.. (مقطع)
  • أسباب إبتعد عنها هى سبب شعورك بالاكتئاب والحزن والضيق والخوف والمرض | د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • كن عزيزا بالله || د. محمد راتب النابلسي (مقطع)
  • استيقظ.. ولا تخف شيء إلا الله | د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • جنة القرب من الله || د. محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • دعك من الدنيا فإنها فانية | الشيخ محمد حسين يعقوب.. (مقطع)
  • السر الرباني لاستجابة دعاءك | د. محمد سعود الرشيدي (مقطع)..
  • صحح رؤيتك | الشيخ محمد راتب النابلسي.. (مقطع)
  • أتريد أن يقبل الله توبتك ويغفر الله جميع ذنوبك | للشيخ محمد راتب النابلسي..
  • علامات حب الله لك | للشيخ عمر عبدالكافى.. (مقطع)
  • أبشروا إن رحمة الله واسعة | عبدالمحسن الأحمد.. (مقطع)
  • كيف تقنع ملحدًا بالإسلام في 3 خطوات؟ (مقطع)
  • ارجع إلى الله إن الله غفور رحيم.. (مقطع)
      المزيد
      التصنيف:
     
    What comes to your mind when you see your colleague flashing around an replica rolex in his hand? Or even a close family friend owning a collection of some of the best timepieces such as Hublot and Panerai? Originality! But one thing’s for sure, you can never know if it’s a fake or the real thing. Replica Rolex Watches are often flagged elegant, and they propel a lot of self-worth.However, not many people can afford some of the expensive labeled watches. As a common human being, you don’t have to worry, there is a cheaper solution. replica watches